متى تنتهي وكالة وكيل الوكيل
سأل محام شرعي في شخصٍ (الموكل) وكَّل عنه سيدةً (وكيلة أولى) توكيلًا شرعيًّا عامًّا، واستمرت تقبض استحقاقه في وقفٍ، وفي أثناء ذلك وكَّل عنه أيضًا شقيقته (وكيلة ثانية) توكيلًا شرعيًّا عامًّا في قبض استحقاقه أيضًا في الوقف المذكور، ولم يعزل الوكيلة الأولى للآن. ثم إن الشقيقة المذكورة؛ عن نفسها وبصفتها وكيلةً عن شقيقها، وكَّلت الوكيلةَ الأولى فيما هي موكلة فيه. فهل إذا توفيت الأخت الشقيقة (الوكيلة ثانية) يكون توكيلها للوكيلة الأولى عن شقيقها المذكور ساريًا ووفاتها لا تبطله؟ ويكون أيضًا توكيل الوكيلة الأولى عن المذكور ساريًا أيضًا ما دام لم يحصل عزلها من توكيلها عن التوكيل المذكور؟ أو ماذا يكون الحكم الشرعي في ذلك؟ أفيدوا الجواب ولكم الأجر والثواب.
الإجابة:

من حيث إن المذكور وكَّل السيدة المذكورة توكيلًا عامًّا شرعيًّا فيما عينه، وفي توكيل الغير عنها، وفي الإذن لمن توكله بتوكيل الغير عنه، ولم يعزلها عن هذا التوكيل، ثم وكَّل عنه أيضًا شقيقته توكيلًا عامًّا كذلك، وأذِنَها بتوكيل الغير، ووكلت الشقيقةُ المذكورةُ السيدةَ الوكيلةَ الأولى عن نفسها وبصفتها وكيلةً عن شقيقها المذكور فيما هي موكلة فيه؛ فلا تنعزل الوكيلةُ الأولى عن المذكور إذا توفيت موكلتُها الوكيلة الثانية عنه؛ لأنها وكيلة عن الموكل الأول الآمر، وتبقى على وكالتها عن المذكور ما لم يحدث ما يوجب عزلها؛ قال في "متن التنوير" وشرحه "الدر" -(5/ 528، ط. دار الفكر، بيروت)- من كتاب (الوكالة) ما نصه: [وإن وكَّل به -أي بالأمر أو التفويض- فهو -أي الثاني- وكيل الآمر، وحينئذٍ فلا ينعزل بعزل موكِّله أو موته، وينعزلان بموت الأول] اهـ.
والله سبحانه وتعالى أعلم. 

فضيلة الشيخ عبد الرحمن قراعـة - دار الافتاء المصرية

أضف هذا الموضوع إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على متى تنتهي وكالة وكيل الوكيل

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الموضوع الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
47374

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري