ما حكم سداد دين الغارم من أموال الزكاة أو الصدقات ؟
امرأة عليها دين لأحد البنوك؛ ما حكم سداد هذا الدين من أموال الزكاة أو الصدقات؟
الإجابة:
يمكن سداد دين هذه المرأة تحت مصرف "الغارمين" من مصارف الزكاة، ويكون ذلك بتمليكِهَا المال لتسدَّ دَيْنَها، أو من باب الصدقات والهبات وتفريج الكربة عن المسلمين؛ فقد ورد في الحديث: «مَنْ نَفَّسَ عَنْ مُؤْمِنٍ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا، نَفَّسَ اللهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ» رواه مسلم، ويكون بإعطائها هي لتسدَّ للبنك أو يتمّ السداد في البنك مباشرة.

والله سبحانه وتعالى أعلم.

 فضيلة الأستاذ الدكتور علي جمعة محمد - مفتي الديار المصرية - دار الإفتاء المصرية

أضف هذا الموضوع إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على ما حكم سداد دين الغارم من أموال الزكاة أو الصدقات ؟

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الموضوع الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
62409

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري