آخر الأخباراخبار المسلمين › الإفتاء توضح حكم الصلاة منفردا في المنزل للمريض

صورة الخبر: الإفتاء
الإفتاء


حكم الصلاة منفردا في المنزل للمريض .. سؤال ورد إلى دار الإفتاء المصرية من خلال البث المباشر .

حكم الصلاة منفردا في المنزل للمريض
وقال الدكتور محمود شلبي أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن الصلاة في جماعة في أعلى الدرجات كما أنها في البيت مقبولة، مشيراً إلى أن الصلاة منفردا صحيحة، خاصة إذا كان مريضا، وتصح منه ولا شيء عليه.

هل إقامة الصلاة في المنزل شرط ؟
قال الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى في دار الإفتاء، إن إقامة الصلاة سنة مؤكدة، والصلاة صحيحة بدونها، ولا يأثم تاركها؛ طالما كان ذلك ليس على سبيل التكرار.
وطالب ممدوح، خلال البث المباشر ، بضرورة المحافظة على إقامة الصلاة، مشيرا إلى أنه ليس معنى أن الصلاة صحيحة بدونها؛ أن يتساهل المصلون في تركها.
واوضح أمين الفتوى: ذهب جمهور أهل العلم إلى استحباب إقامة الصلاة للمنفرد سواء صلى في بيته أو في مكان آخر، ففي الحديث "يَعْجَبُ رَبُّكَ مِنْ رَاعِي غَنَمٍ فِي رَأْسِ الشَّظِيَّةِ لِلْجَبَلِ يُؤَذِّنُ لِلصَّلاةِ وَيُصَلِّي، فَيَقُولُ اللهُ تَعَالَى: "انْظُرُوا إِلَى عَبْدِي هَذَا يُؤَذِّنُ وَيُقِيمُ يَخَافُ شَيْئًا قَدْ غَفَرْتُ لَهُ وَأَدْخَلْتُهُ الْجَنَّةَ".


هل تجب الإقامة عند الصلاة منفردًا؟
هل تجب الإقامة عند الصلاة منفردًا ؟..سؤال ورد على صفحة مجمع البحوث الإسلامية، عبر موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك.
وأجابت لجنة الفتوى التابعة لمجمع البحوث، قائلة: أنه جمهور أهل العلم ذهبوا إلى استحباب إقامة الصلاة للمنفرد سواء صلى في بيته أو في مكان آخر ففي الحديث " " يَعْجَبُ رَبُّكَ مِنْ رَاعِي غَنَمٍ فِي رَأْسِ الشَّظِيَّةِ لِلْجَبَلِ يُؤَذِّنُ لِلصَّلاةِ وَيُصَلِّي , فَيَقُولُ اللَّهُ تَعَالَى : " انْظُرُوا إِلَى عَبْدِي هَذَا يُؤَذِّنُ وَيُقِيمُ يَخَافُ شَيْئًا قَدْ غَفَرْتُ لَهُ وَأَدْخَلْتُهُ الْجَنَّةَ ".
وأشارت لجنة الفتوى الى أنه إذا اقتصر المنفرد على أذان الحي وإقامته أجزأه ذلك وصلاته صحيحة ؛ لما روي أن عبدالله بن مسعود صلى بعلقمة والأسود بغير أذان ولا إقامة وقال : يكفينا أذان الحي وإقامتهم "، وعليه فلا تشترط الإقامة لصحة الصلاة .
ورد سؤال لمجمع البحوث الإسلامية، عبر صفحته الرسمية بـ فيسبوك من سائل يقول "هل تجب الإقامة عند الصلاة منفردًا؟".
أجاب مجمع البحوث، بأن جمهور أهل العلم ذهبوا إلى استحباب إقامة الصلاة للمنفرد سواء صلى في بيته أو في مكان آخر ففي الحديث " " يَعْجَبُ رَبُّكَ مِنْ رَاعِي غَنَمٍ فِي رَأْسِ الشَّظِيَّةِ لِلْجَبَلِ يُؤَذِّنُ لِلصَّلاةِ وَيُصَلِّي , فَيَقُولُ اللَّهُ تَعَالَى : " انْظُرُوا إِلَى عَبْدِي هَذَا يُؤَذِّنُ وَيُقِيمُ يَخَافُ شَيْئًا قَدْ غَفَرْتُ لَهُ وَأَدْخَلْتُهُ الْجَنَّةَ ".
وأضاف "لكن إذا اقتصر المنفرد على أذان الحي وإقامته أجزأه ذلك وصلاته صحيحة ؛ لما روي أن عبدالله بن مسعود صلى بعلقمة والأسود بغير أذان ولا إقامة وقال : يكفينا أذان الحي وإقامتهم "، وعليه فلا تشترط الإقامة لصحة الصلاة".
وورد سؤال للشيخ أحمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء، من سائل يقول" هل بشترط إقامة الصلاة عند صلاتتي في المنزل".
وأجاب أمين الفتوى، خلال البث المباشر عبر الفيسبوك، أنه ليس شرطًا إقامة الصلاة في المنزل لأنها سنة وليست واجب.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الإفتاء توضح حكم الصلاة منفردا في المنزل للمريض

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
1593

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري