آخر الأخباراخبار المسلمين › في البيت .. كيفية أداء صلاة التراويح للنساء

صورة الخبر: صلاة التراويح للنساء
صلاة التراويح للنساء

كيفية أداء صلاة التراويح للنساء في البيت، يجوز للنساء أداء صلاة التراويح في المنزل، ولكن فضل صلاة التراويح في المسجد أكبر، وبالأخص للنساء اللاتي يسألن عن كيفية أداء صلاة التراويح للنساء في البيت، وسميت صلاة التراويح بهذا الاسم لأن المصلين يستريحون بعد كل أربع ركعات، وأجمع العلماء على أن الاستراحة بين الركعات مشروعة، وكان السلف الصالح رضي الله عنهم يطيلون في القيام، ويشغل المصلي الاستراحة بين الركعات في السكوت أو التسبيح أو تلاوة القران.

بث مباشر .. صلاة التراويح من الجامع الأزهر الشريف
شاهد: عشية شهر رمضان المبارك.. الآلاف يؤدون صلاة التراويح في مكة
صلاة التراويح للنساء في البيت

صلاة التراويح للنساء في البيت أفضل من أن تصليها في المسجد وذلك يشمل أي صلاة سواء كانت فرض أو نفل، بمعنى أن صلاة التراويح للنساء في البيت تكون بحسب ما تيسر للمرأة مع مراعاتها للسنة قدر المستطاع، فيمكنها الإطالة في صلاة التراويح، أما إن كانت لا تستطيع أن تطيل، فيمكن لها أن تلصي ركعتين ركعتين، ويجوز للنساء أن تؤدي صلاة التراويح في البيت جماعة، صلاة التراويح للنساء في البيت

تكون على النحو الآتي بأن تقف المرأة التي ستكون الإمام في المنتصف، ولا تقف في الأمام، ويجوز للمرأة التي ستكون الإمام أن ترفع صوتها في التكبير، وتجهر بقراءة القرآن.

صلاة التراويح للنساء في البيت أفضل من صلاتها في المسجد، فقد قال العلماء أن صلاة المرأة في البيت خير وأفضل من صلاتها في المسجد، سواء كانت الصلاة فريضة أن نفل، صلاة التراويح للنساء في البيت

تكون بحسب ما تيسر لها، كما تراعي الأخذ بالسنة قدر المستطاع لها، ففي حال كونها حافظة للقرآن، ويمكنها أن تطيل في الصلاة فتصلي إحدى عشرة ركعة، أو أكثر ثم توتر، في حالة كانت لا تقدر فتصلي اثنين اثنين بقدر ما ترى أنها تستطيع ثم توتر.

صلاة التراويح للنساء في البيت لها بعض الخصائص لابد من أخذها في الاعتبار ومراعاتها عند أداء صلاة التراويح في المنزل، والتي منها أن وقت صلاة التراويح تبدأ بعد صلاة العشاء ولا يجوز أن تكون قبل ذلك لأن صلاة التراويح مسنون أدائها بعد صلاة العشاء، ومن الأفضل أن يبدأ في صلاتها بعد صلاة السنة، مع العلم أن صلاة التراويح تستمر حتى طلوع الفجر، ولا يتم أدائها بعد مرور وقتها.
صلاة التراويح للنساء في البيت يتم أدائها ركعتين ركعتين مثل غيرها من النوافل، وتبدأ باستقبال القبلة، بعدها تكبيرة الإحرام، مع وضع اليد اليمنى فوق اليسرى أسفل الصدر، وبعدها دعاء استفتاح الصلاة ثم قراءة الفاتحة وما تيسر من القران وهكذا مثل أي صلاة.

صلاة التراويح للنساء في البيت تكون إحدى عشرة أو ثلاث عشرة ركعة، يسلم المصلى كل ركعتين وينهى بركعة وتر، أسوة بالنبي صلى الله عليه وسلم، ومن يصلى التراويح عشرين ركعة أو أكثر فلا حرج في ذلك، فقد جاء في السنة النبوية أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشي أحدكم الصبح صلى ركعة واحدة توتر له ما قد صلى) متفق عليه، فلم يحدد النبي صلى الله عليه وسلم عدد ركعات معين لصلاة التراويح.

صلاة التراويح للنساء في البيت لا يلزم المرأة فيها أن تكون حافظة للقران، لكي يمكنها أن تصلي التراويح في البيت، فتصلي بما معها سواء كانت حافظة للقران كاملًا أو جزء منه يعينها على الصلاة، وفي حالة كون المرأة غير حافظة لشيء من كتاب الله فإنها يجوز لها أن تفتح المصحف وتقرأ منه، فقد كان الشيخ بن باز رحمه الله في هذه المسألة: (إذا دعت الحاجة أن يقرأ من المصحف؛ لكونه إماما، أو المرأة وهي تتهجد بالليل، أو الرجل وهو لا يحفظ: فلا حرج في ذلك)، ولو كان في المنزل نساء غير المصلية فلا حرج أن تصلي بهن في جماعة، تقف في وسطهن، وتقرأ ما تيسر لها من القرآن.

صلاة التراويح للنساء في البيت لها بعض الأحوال وتكون أحوال صلاة التراويح للنساء في البيت كما يلي:

-رجل وامرأة: يكون فيها الرجل في الأمام والمرأة تكون في الخلف.

-رجلان وامرأة: يكون الرجلان فيها بجانب بعضهما البعض مع تقدم الإمام قليلا عن المأموم، وتأتي المرأة في الخلف.

-ثلاثة رجال وامرأتين: في هذه الحالة يكون الإمام واقف في مقدمة الصفوف وخلفه المصلين من الرجال، ويقف خلف الرجال النساء.

صلاة التراويح في البيت

صلاة التراويح في البيت، يعد صلاة التراويح في البيت جائز سواء كانت في حالة الجماعة أو منفرد، ويبدأ صلاة التراويح في البيت بعد صلاة فرض العشاء، ومن المستحب أن تصلي بعد الصلاة المفروضة، وتستمر حتى طلوع الفجر، ولا يجوز أداء صلاة التراويح بعد فوات وقتها.

عدد ركعات صلاة التراويح في البيت هو ثمان ركعات، تتبع بثلاث ركعات وتر، وأجمع العلماء من المذاهب الأربعة على أن صلاة التراويح في البيت هي عشرين ركعة، يؤدى بعدها ثلاث ركعات الوتر، بحيث تصلى الركعات مثنى، ويسلم الشخص بعد كل ركعتين.

صلاة التراويح في البيت تعتبر كغيرها من الصلوات، بحيث يستقبل الشخص القبلة، وتبدأ الصلاة بتكبيرة الإحرام، ثم بعدها قراءة دعاء الاستفتاح في السر، تكتمل الركعتين وبعدها التسليم مثل العادة، وهكذا في كل ركعتين من صلاة التراويح، وتستكمل صلاة التراويح في البيت بثماني ركعات أو عشر ركعات أو عشرين ركعة، ويكون ذلك بناء على استطاعة الفرد، فليس في ذلك حرج.

صلاة التراويح في البيت من الممكن أن تؤدى في جماعة، فهي من أفضل العبادات التي يمكن أن تؤدى في جماعة مع العائلة، صلاة التراويح لها فضل كبير وجليل، ففي حالة صلى الرجل صلاة التراويح في البيت أن أدى الرجل صلاة التراويح في البيت بابنه فيقف بجانب والده من ناحية اليمين، وفي حالة أن صلى الرجل بزوجته وابنه فيقف ابنه من ناحية اليمين والزوجة في الخلف، وفي حالة أن صلى بأبنائه وبناته وزوجته، فيقف الذكور في الصف الأول خلف الأب والبنات وأمهم في صف آخر في الخلف.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على في البيت .. كيفية أداء صلاة التراويح للنساء

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
51214

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

15-ذو القعدة-1445 هجرية
أخبار المسلمين الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
30 يوم
7 أيام