آخر الأخباراخبار المسلمين › دار الإفتاء تجيب .. هل عدم توفيقي لقيام الليل يكون سببا في عدم رضا الله عني؟

صورة الخبر: دار الإفتاء المصرية
دار الإفتاء المصرية


هل عدم توفيقي لقيام الليل يكون سببا فى عدم رضى الله عني؟ سؤال أجاب عنه الشيخ محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال لقائه بالبث المباشر المذاع .

وأجاب شلبي، قائلًا إن هذا ليس دليلا على عدم الرضا، فالإنسان ينام ويستيقظ بعد خروج الوقت، وهذا الأمر تحدث عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم ويكفى الحديث الشريف “رفع القلم عن ثلاث.. ومنهم النائم حتى يستيقظ”.

ماذا أفعل عند العجز عن الاستيقاظ لصلاة الفجر لقيام الليل وقراءة القرآن؟.. سؤال أجاب عنه الشيخ أحمد وسام، امين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال فيديو منشور له عبر صفحة الإفتاء على “يوتيوب”.

وأجاب وسام، قائلًا: “مجرد أن تستيقظ من النوم صلّ لقوله تعالى {لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا}”.

أتكاسل عن صلاة الفجر فماذا أفعل وهل هناك دعاء للاستيقاظ على صلاة الفجر؟.. سؤال أجاب عنه الشيخ وسيم يوسف، الداعية الإماراتى، وذلك خلال برنامجه "رحيق الإيمان"، المذاع عبر فضائية أبو ظبي.

وأجاب "وسيم"، قائلًا: “لا يوجد دعاء للاستيقاظ لصلاة الفجر، بل عليك أن تنام مبكرًا وتضبط المنبه والأهم أن تصدق النية، فلو صدقت النية لأيقظك الله تعالى لأداء صلاة الفجر”.

وأشار إلى أن فوات صلاة الفجر على الإنسان النائم أمر طبيعي لدى جميع البشر، فالنبي صلى الله عليه وسلم نام هو والصحابة وفاتتهم صلاة الفجر واستيقظوا بعد شروق الشمس، فهذه طبيعة الإنسان.
وتابع قائلًا: “حتى إذا كنت ضبطت المنبة ولم تستيقظ فلا تظن أنك خرجت من الملة، فربما يكون الإنسان متعبا ومرهقا غائرا فى النوم من الإرهاق، فهذا كالصائم إذا أكل أو شرب شيئا ناسيًا ليس عليه إثم”.



كيفية الاستيقاظ لصلاة الفجر؟
سؤال يبحث عنه الكثير لأداء صلاة الفجر في وقتها حتى ينال بركتها وثوابها، وكيفية الاستيقاظ لصلاة الفجر تأتي بحسن التوكل على الله والنية الصادقة والعزم وبشدة على أدائها في وقتها، وعليك بالدعاء والإلحاح إلى الله حتى يوقظك لصلاة الفجر، ولكي تحقق كيفية الاستيقاظ لصلاة الفجر يجب عليك النوم مبكرا وترديد أذكار المساء والنوم على الجانب الأيمن، واعلم أن الاستيقاظ لصلاة الفجر في جماعة يجعلك في ذمة الله حتى تمسي، ومن كان في ذمة الله لا يصيبه مكروها أبدا.



كيف استيقظ لصلاة الفجر
قال الشيخ على فخر، مدير الحساب الشرعي بدار الإفتاء المصرية، إن الأفضل فى القيام لصلاة الفجر هو القيام مسرعا عند الاستيقاظ وعدم الانصياع لوساوس الشيطان وغلق المنبه، وبعدها يتثاقل عليه النوم بطريقة عجيبة ولا تستيقظ إلا فى الصباح.

وأضاف فخر، في فتوى له، أن القيام والجلوس على سرير النوم، فى وقت صلاة الفجر بشكل سريع يذهب النوم ووساوس الشيطان، ومن ثم يتوجه المرء للوضوء والصلاة ويعود للنوم مرة أخرى.

واستشهد أمين الفتوى بما رود عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال "يعقد الشيطان على قافية رأس أحدكم إذا هو نام ثلاث عقد يضرب كل عقدة عليك ليل طويل فارقد فإن استيقظ فذكر الله انحلت عقدة فإن توضأ انحلت عقدة فإن صلى انحلت عقدة فأصبح نشيطا طيب النفس وإلا أصبح خبيث النفس كسلان".

3 آيات قراءتها تعينك على الاستيقاظ لصلاة الفجر
من جانبه، قال الشيخ محمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إنه على الإنسان اللجوء إلى الله تعالى لأن الله أمرنا بالطاعة، والتوفيق بيده وحده، ويجب علينا النوم مبكرًا وقراءة خواتيم سورة الكهف اخر 3 آيات حيث ذكر العلماء أنها مجربه فى الاستيقاظ لصلاة الفجر، فالنية الصادقة تساعدك على القيام لصلاة الفجر فالله سبحانه وتعالى يعطيكِ الثواب حتى ولو لم تستطع القيام".

كيف أستيقظ لصلاة الفجر
بينما أكد الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء، أن صلاة الفجر في وقتها وفي جماعة لها فضل وثواب عظيم وتطرح البركة في الرزق، لافتًا إلى أن أثقل صلاتين على المنافقين هما العشاء والفجر.

وقال الشيخ أحمد ممدوح، خلال إجابته عن سؤال شخص يقول: "أحاول جاهدًا الاستيقاظ لصلاة الفجر في وقتها أو في جماعة ولكني لا استطيع فأصليها في الصباح الساعة السابعة أو الثامنة، فهل علي ذنب؟"، قائلًا: "ليس عليك شيء طالما أنك تحاول ولا تستطيع ولكن هذا لا يعني التقليل من أهمية صلاة الفجر في جماعة وفي وقتها ولكن شأنك شأن قطاع كبير من الناس، و كان هناك بعض الصحابة في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم نفس شأنك وكانوا يشتكون للنبي هذه الآفة فكان يقول لهم: "من نام عن صلاة أو نسيها فليؤدها وقت تذكرها"، ولم يقل لهم أنت تارك للصلاة أو أي شيء من هذا القبيل.

وأوضح "ممدوح"، أن الذنب عليك إذا كنت ساهرا حتى قبل الفجر بدقائق أو سمعت الأذان وخلدت للنوم فهنا يأثم بترك الصلاة في وقتها وفي جماعة أما إذا كنت تنام مبكرا ولا تستطيع فلا بأس.

كيف أستيقظ لصلاة الفجر
وسألت سيدة الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، خلال أحد الدروس الدينية قائلة: “أواظب على الصلوات في أوقاتها ونظرا لطبيعة عملي وشغل المنزل لا أستطيع الاستيقاظ لصلاة الفجر، وأشعر بضيق شديد بسبب ذلك فماذا أفعل؟”.

ورد المفتي السابق قائلا: "واظبي على قراءة آخر أربع آيات في سورة الكهف يوميا قبل النوم من قوله تعالى: “إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلًا (107) خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلًا (108) قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِّكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا (109) قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا. صدق الله العظيم”.

وأضاف المفتي السابق: “عليكِ أن تعقدي النية بإخلاص وعزيمة للاستيقاظ لصلاة الفجر فستجدين فارقا كبيرا بإذن الله تعالى”.

فضائل صلاتي الفجر والعشاء في جماعة

1- تمنح صلاتا الفجر والعشاء المسلم في الآخرة نورًا تامًا.
2- أجر صلاتي الفجر والعشاء في جماعة كأجر قيام الليل.
3- المحافظة على صلاتي الفجر والعصر تدخل الجنة.
4- استجابة الدعاء وبركة في الرزق.
5- يحصل مَنْ يصلى الفجر ويذكر الله حتى الشروق على أجر «حجة وعمرة»
6- صلاة الصبح تجعل النفس طيبة نشيطة
7- صلاتي الفجر والعشاء من علامات الإيمان
8- صلاة الصبح تجعل المسلم في ذمة الله.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على دار الإفتاء تجيب .. هل عدم توفيقي لقيام الليل يكون سببا في عدم رضا الله عني؟

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
14278

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

16-ذو الحجة-1445 هجرية