آخر الأخباراخبار المسلمين › بالتفصيل كيفية كيفية صلاة العيد في المنزل

صورة الخبر: صلاة العيد
صلاة العيد

كيفية صلاة العيد في المنزل .. يبحث عنها كثير من المواطنين خلال هذه الساعات مع بدء العد التنازلي لـ صلاة عيد الأضحى ، وفي ظل الضوابط والاجراءات الاحترازية التي اعلنتها وزارة الأوقاف للحد من انتشار فيروس كورونا ، أجازت دار الإفتاء أداء صلاة العيد في المنزل .



كيفية صلاة العيد في المنزل

شرح الشيخ السيد عرفة، عضو مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، كيفية صلاة العيد في المنزل تزامنا مع أزمة كورونا وعدم فتح المساجد والساحات لصلاة العيد فيها.

وقال عرفة في البث المباشر لصفحة موقع صدى البلد، للرد على أسئلة الجمهور، بالتعاون مع مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، انه يجوز الرجل أداء صلاة العيد مع أهله وأولاده وزوجته.

وأشار إلى أن صلاة العيد في المنزل تصلى ركعتين، الركعة الأولى نكبر فيها سبع تكبيرات غير تكبيرة الإحرام ويستحب أن نذكر الله بين كل تكبيرة والأخرى بقول "سبحان الله أو الحمدلله".

وأوضح أنه بعد الانتهاء من التكبيرات نقرأ سورة الفاتحة لأنها ركن من أركان الصلاة، ثم نقرأ كما علمنا النبي بسورة الأعلى فإن لم يتيسر فيجوز القراءة بأي سورة، ثم نركع ونسجد السجدتين ونقوم للركعة الثانية.
وذكر أنه في الركعة الثانية نكبر خمس تكبيرات غير تكبيرة القيام، ثم نقرأ بسورة الغاشية سنة عن النبى، فإن لم يتيسر فباي سورة شاء، ثم يركع ويسجد السجدتين ويجلس للتشهد ويسلم.

وأضاف انه يجوز للرجل إن شاء أن يخطب لو كان متمكنا او يرغب في ذلك فإن لم يستطع فلا حرج من أداء صلاة العيد بدون خطبة.

كيفية صلاة العيد


كشفت دار الإفتاء المصرية، أن من صلى صلاة العيد في المنزل سيحصل على أجرها كاملا، ومن يفعل ذلك سيأخذ ثواب أكبر لأنه أكثر حرصا على حياة الناس وهو ما يدعو إليه الإسلام.



واستشهدت دار الإفتاء، بقول الله تعالى " وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا "، منوهة أن من خالف تلك الإجراءات الاحترازية ودعا للصلاة في المساجد أو على أسطح المنازل أو أي تجمع في أي مكان فهو آثم في ظل انتشار فيروس كورونا.



طريقة صلاة العيد في البيت

قالت دار الإفتاء المصرية إن صلاة العيد سُنَّة مُؤكَّدة، ويستحب أن تكون في جماعة مع الإمام سواء في المسجد أو الخلاء، فإذا وُجد مانع من اجتماع الناس كما هو الحال الآن من انتشار الوباء القاتل الذي يتعذَّر معه إقامة الجماعات؛ فإنه يجوز أن يُصلي المسلم العيد في البيت منفردًا أو مع أهل بيته، ويمكن إقامة تكبيرات العيد بصورة عادية كما لو كانت صلاة العيد في المساجد.



وأوضحت الدار في أحدث فتاواها طريقة صلاة العيد في البيت بأنها تكون بنفس صفة صلاة العيد المعتادة، فيُصلي المسلم ركعتين بسبع تكبيرات بعد تكبيرة الإحرام في الأولى قبل القراءة، وخمس تكبيرات في الثانية بعد تكبيرة القيام قبل القراءة، ثم يجلس للتشهد ويُسلم، ولا خطبة بعد أداء الصلاة.

ويبدأ وقت صلاة العيد من وقت ارتفاع الشمس، أي: بعد شروقها بحوالي ثلث الساعة، ويمتد إلى زوال الشمس، أي: قبيل وقت الظهر.

وأضافت الدار أنه على المسلم ألا يحزن ويخاف من ضياع الأجر فيما اعتاد فعله من العبادات لكن منعه العذر؛ وذلك لأنَّ الأجر والثواب حاصل وثابت حال العُذر، بل إنَّ التعبُّد في البيت في هذا الوقت الذي نعاني فيه من تفشي الوباء يوازي في الأجر التعبُّد في المسجد.

وأعلنت دارُ الإفتاءِ المصريةُ أن يومَ السبت الموافق الثالث والعشرين من شهر مايو لعام ألفين وعشرين ميلاديًّا هو المتمم لشهر رمضان لعام ألفٍ وأربعمائةٍ وواحد وأربعين هجريًّا، وأن يوم الأحد الموافق الرابع والعشرين من شهر مايو هو أول أيام شهر شوال لعام ألفٍ وأربعمائةٍ وواحد وأربعين هجريًّا.

كيفية صلاة العيد لمن فاتته

يجوز قضاء صلاة العيد لمن فاتته متى شاء في باقي اليوم أو في الغد وما بعده أو متى اتفق كسائر الرواتب، وإن شاء صلاها على صفة صلاة العيد بتكبير، وإلى ذلك ذهب الإمامان: مالك والشافعي -رضي الله عنهما-؛ لما رُوِيَ عن أنسٍ-رضي الله عنه-، أنه كان إذا لم يشهد العيد مع الإمام بالبصرة جمع أهله ومواليه، ثم قام عبد الله بن أبي عتبة مولاه فيصلي بهم ركعتين، يُكَبِّرُ فيهما؛ ولأنه قضاء صلاةٍ، فكان على صفتها، كسائر الصلوات، وهو مُخَيَّرٌ، إن شاء صلاها وحدَهُ، وإن شاء في جماعة، وإن شاء مضى إلى الْمُصَلَّى، وإن شاء حيثُ شاء.

حكم ترك صلاة العيد

سؤال ورد الى دار الإفتاء عبر صفحتها الرسمية بالفيسبوك ، وقال الشيخ أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن صلاة العيد سنة مؤكدة وليست واجبة ويجوز أداؤها في الجماعة ومن فاتته يسن له أن يصليها منفردا.

وأوضح أمين الفتوى، خلال الفيديو، أن من استيقظ متأخرا فله أن يصلى صلاة العيد ولا يتركها لمجرد أنه تأخر عليها بنفس هيئتها ولكن من غير خطبة.



وأضاف امين الفتوى أن صلاة العيد تصلى ركعتين، في الركعة الأولى سبعة تكبيرات بعد تكبيرة الإحرام ويكمل الركعة بصورة عادية، وفي الركعة الثانية تكبيرة القيام ثم خمس تكبيرات ثم يكمل الركعة ويجلس للتشهد ويسلم.

ويبدأ وقت صلاة العيد من وقت ارتفاع الشمس، أي بعد شروقها بحوالي ثلث الساعة، ويمتد إلى زوال الشمس، أي قبيل وقت الظهر.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على بالتفصيل كيفية كيفية صلاة العيد في المنزل

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
86128

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في نور الله