آخر الأخباراخبار المسلمين › الشيخ عبد الحميد الأطرش يجيب .. هل يجوز سجود التلاوة للمأموم إذا لم يسجد الإمام

صورة الخبر: الشيخ عبد الحميد الأطرش
الشيخ عبد الحميد الأطرش


ورد سؤال إلى الشيخ عبد الحميد الأطرش رئيس لجنة الفتوى بالأزهر سابقا يقول صاحبه : " صلينا الفجر جماعه والحمدلله ،وقرأ الامام ( كلا لا تطعه واسجد واقترب ) ولم يسجد الإمام ، ونحن في الخلف من المسجد سجدنا، وهنا بدأ الخلاف فما حكم الذين سجدوا مع العلم أنه ذهبت علينا الركعة ؟.

رد الشيخ عبد الحميد قائلا: لا يجوز للمأموم سجود السهو إذا لم يسجد الإمام، لكن من سجد جهلا أو خطأ بدون تعمد يرجع للركوع ويلحق بالإمام، فإن لم يرجع للركوع يأتي بركعة بعد تسليم الإمام ويسجد للسهو ويسلم فإن سلموا مع الإمام ولم يأتوا بتلك الركعة تبطل صلاتهم .

وأضاف الأطرش: أما من سجد مع علمه بأن الامام لم يسجد للتلاوة ، ومع علمه أنه لا يجوز له السجود في تلك الحالة تبطل صلاته ، لأن الإمام إذا قرأ آية سجدة ، ولم يسجد ، لا يجوز للمأموم السجود في تلك الحالة ويجب عليه متابعة الإمام .

ما يقال في سجود التلاوة

قال مجمع البحوث الإسلامية، إنه ورد عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم-، أنه كان يقول تسع كلمات عند سجود التلاوة، أي عندما يقرأ آية قرآنية بها سجدة.

وأوضح «البحوث الإسلامية» عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن سجود التلاوة، يكون كالذي في الصلاة دون السجود خلال الركعة، بل عند قراءة آية قرآنية فيها سجود، ويكون سجدة واحدة، منوها بأنه ثبت عن النبي – صلى الله عليه وسلم-، أنه كان يقول عند سجود التلاوة، تسع كلمات، هي: «سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره بحوله وقوته».

واستشهد بما ورد في سنن أبي داود، عن عائشة – رضي الله عنها- قالت: كان رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يقول في سجود القرآن بالليل: «سجد وجهي للذي خلقه وشق سمعه وبصره بحوله وقوته»

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الشيخ عبد الحميد الأطرش يجيب .. هل يجوز سجود التلاوة للمأموم إذا لم يسجد الإمام

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
34430

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

16-ذو الحجة-1445 هجرية