آخر الأخباراخبار المسلمين › الدكتور علي جمعة يوضح .. مكفرات الذنوب في شهر شعبان

صورة الخبر: الدكتور علي جمعة
الدكتور علي جمعة

قال الدكتور علي جمعة عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر، إن الله- سبحانه وتعالى- ربما فتح لك باب طاعته، ولم يفتح لك باب القبول، وربما فتح على إنسان آخر، وكتب عليه الذنبَ، فكان سببا في الوصول.

مكفرات الذنوب في شهر شعبان
وتابع علي جمعة : إذن فالظواهر ليست هى كل شيئ، يمكن طاعة أورثت كِبْرًا فتكون مهلكة.. وذنب أورث ندماً فيكون نعمة.

وأكمل: لا يفهم أحد ذلك خطأ، ويقول: إنكم تدعون إلى الذنوب وتُبطِلون الطاعات..لا.. فالذنب ذنب، والطاعة طاعة. إننا نقول إن الطاعة لا تَكْمُلُ إلا بالنية الخالصة وبالخشوع وبالخضوع وبالخبوت إلى الله.

وشدد: لا تَحْقِر عبادَ الله..إياك. فَمَنْ تَوَاضَعَ للهِ رَفَعَهُ.

قال الشيخ أبو الحسن: أوصاني شيخي فقال: لا تنقل قدميك إلا حيث ترجو ثواب الله ولا تجلس إلا حيث تأمن غالباً من معصية الله، ولا تصحب إلا من تستعين به على طاعة الله.

أفضل الأعمال في شهر شعبان
سُئل رسولنا - ? - أي الأعمال أفضل ؟ فقال : " الصلاة لمواقيتها " أفضل العمل الصلاة في أوقاتها. فيجب على الناس ألاَّ تستهين بالصلاة، لأن الصلاة هي الإناء الذي يوضع فيه البركة، وتوضع فيه استجابة الدعاء، وتوضع فيه الهداية، ويوضع فيه التوفيق، فمن غير صلاة لا نستطيع أن نفعل شيئاً مع الله سبحانه وتعالى، لأنه فَرَضَ الصلاة علينا من أجل أن يعطي لنا شيئاً نحمله فيها، فإذا كانت غير موجودة فتصبح المصيبة مصيبة كبرى، فالصلاة هذه شىء مهم جدا. فكان أبو بكر رضى الله عنه يقول إذا حضرت الصلاة : ( قوموا إلى ناركم التي أوقدتموها فأطفئوها ) الذنوب نار، ونحن جالسين طول النهار نوقد في نار من الذنوب التى نفعلها. لو تركناها تحترق حياتُنا. فماذا نفعل؟ نطفئها . بماذا؟

وأكمل: الوضوء من مكفرات الذنوب؛ وأن الذنوب تسقط من المتوضئ كما يسقط الورق من الشجر، والصلاة من مكفرات الذنوب، والذكر والاستغفار من مكفرات الذنوب، وبر الوالدين من مكفرات الذنوب، واجتماع الجمعة -وهو فرضٌ على كل ذكر بالغ من أمة النبي ? إذا خلا من المرض، والعوائق، والسفر ونحو ذلك، هو ليس فرضًا على المرأة، ولكن يجوز للمرأة أن تُصلي الجمعة، وإذا واظبت على صلاة الجمعة كانت الجمعة إلى الجمعة مكفرات لما بينهما- «من الجمعة إلى الجمعة كفارةٌ لما بينهما»، ورمضان من مكفرات الذنوب، والعمرة من مكفرات الذنوب، والحج من مكفرات الذنوب، والزكاة من مكفرات الذنوب ومطهرات الآثام، والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار، والتبسم في وجه أخيك صدقة، وأن تتقي الله بما أمكن ولو بشق تمرة «اتقوا النار ولو بشق تمرة» وأنك في كل شيءٍ تنويه لله سبحانه وتعالى فإنه يقع الموقع الحسن في تطهير الذنوب وغفران الآثام، والمرض من مكفرات الذنوب «ما من مسلمٍ يصيبه أذى من مرضٍ فما سواه إلا حط الله به سيئاته، كما تحط الشجرة ورقها» ، والسعي على الرزق من مكفرات الذنوب يقول النبي ?: «إن من الذنوب ذنوبًا، لا يُكَفِّرها إِلَّا السعي على المعاش» .
واختتم علي جمعة بالقول: إذن مُكَفِّرات الذنوب والآثام كثيرة جدًّا، وهي التي لخصها سيدنا ? في قوله: «وأتبع السيئة الحسنة تمحها، وخالق الناس بخلق حسن».

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الدكتور علي جمعة يوضح .. مكفرات الذنوب في شهر شعبان

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
94373

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري