آخر الأخباراخبار المسلمين › الدكتور رمضان عبد الرازق يجيب .. هل نُؤجَر على الصبر على الابتلاء وفقد الأحباب؟

صورة الخبر: الدكتور رمضان عبد الرازق
الدكتور رمضان عبد الرازق


قال الدكتور رمضان عبد الرازق، عضو اللجنة العليا للدعوة بالأزهر الشريف: نعم يُؤجر العبد بأجر عظيم جدًا على الصبر على البلاء وموت الأحبة، مشيرًا إلى أن الكل مُبتلى ومُصاب ومُمتحن، فالعبد حينما وجد في الدنيا ودائمًا في اختبار وامتحان.

واستشهد عضو اللجنة العليا للدعوة بالأزهر بقول الله -تعالى- في سورة الملك: "الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملا ? وهو العزيز الغفور".

وأضاف عبد الرازق عبر فيديو نشره عبر صفحته الشخصية على فيسبوك: بأن سيدنا سليمان لما لقي عرش بلقيس قال: "هذا من فضل ربي ليبلوني"، مشيرًا إلى أن الابتلاء من الممكن أن يكون بالخير، ومن الممكن أن يكون بالشر.
وأوضح عضو اللجنة العليا بالأزهر للأشخاص الذين يبتلون بالشر وبفقدان الأحبة يكون لهم أجر عظيم، مستشهدًا في ذلك بقول الله -تعالى- في سورة البقرة: "ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات ? وبشر الصابرين* الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون* أول?ئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة ? وأول?ئك هم المهتدون".

وقال "عبد الرازق": إنه على قدر حب وقيمة وقدر من فقدته فيكون على قدر الأجر والثواب، منوها إلى أنه حينما مات ابن سيدنا داوود فحزنا عليه حزنا شديدا فأرسل الله-عز وجل-وأوحى إليه" يا داوود قد كان يعدل ولدك عندك" فقال له يا رب قد كان يعدل عندي ملء الأرض ذهبًا، فقال له يا داوود لك عندي ملء الأرض ثوابًا.

دعاء الهم والغم
ونقول في دعاء الهم والغم والحزن والضيق لا إله إلا الله وحده لا شريك له العلي العظيم، لا إله إلا الله وحده لا شريك له الحليم الكريم. كذلك لا إله إلا الله وحده لا شريك له رب السماوات والأرض ورب العرش العظيم.

-يا لطيف، الطف بِي بلطفك الخفي، وأعني بقدرتك، اللهم إني أنتظر فرجك، وأرقب لطفك، فالطف بي، ولا تكلني، إلى نفسي ولا إلى غيرك.
-اللهم بحق قولك تعالى رب إني مسني الضر وأنت ارحم الراحمين وقولك لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين فاستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجي المؤمنين اللهم بحق قولك فرج عني ما أهمني وتولى أمري بلطفك وتداركني برحمتك وكرمك إنك على كل شئ قدير.

كما يستحب في دعاء الهم والغم والحزن والضيق تكرار دعاء اللهم اكفني ما همني وما لا أهتم له .. اللهم زودني بالتقوى واغفر لي ذنبي ووجهني للخير أينما توجهت .. اللهم يسرني لليسرى وجنبني للعسرى.

-اللهم اني عبدك وابن عبدك ابن امتك ناصيتي بيدك ماضي في حكمك عدل في قضاؤك اسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك او ايا حي يا قيوم برحمتك أستغيث ـ سبحان الله العظيم يا حي يا قيوم يا نور يا قدوس يا حي يا لله يا رحمن أغفر لي الذنوب التي تحل النقم و أغفر لي الذنوب التي تورث الندم والذنوب و التي تحبس القسم وأغفر لي الذنوب التي تهتك العصم و أغفر لي الذنوب التي تقطع الرجاء واغفر لي الذنوب التي تعجل الفناء وأغفر لي الذنوب التي ترد الدعاء و أغفر لي الذنوب التي تمسك غيث السماء وأغفر لي الذنوب التي تُظلم الهواء وأغفر لي الذنوب التي تكشف الغطاء.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الدكتور رمضان عبد الرازق يجيب .. هل نُؤجَر على الصبر على الابتلاء وفقد الأحباب؟

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
21149

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري