آخر الأخباراخبار المسلمين › البحوث الإسلامية تحدد شروط .. حكم صلاة التراويح للمرأة في المسجد

صورة الخبر: صلاة التراويح للمرأة في المسجد
صلاة التراويح للمرأة في المسجد

أجابت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، عن سؤال يقول: “ما حكم صلاة التراويح للمرأة في المسجد؟”.

وأجابت حنان محمود إبراهيم، الواعظة بالأزهر الشريف، على السؤال، بأن الأفضل والأولى للمرأة أن تصلي في بيتها، لقول النبي- صلى الله عليه وسلم-: "لا تمنعوا نسائكم المساجد وبيوتهن خير لهن".

وذكرت أن حضور المرأة لصلاة التراويح؛ جائز شرعا، لقول النبي: "لا تمنعوا إماء الله مساجد الله" منوهة بأن حضور المرأة لصلاة التراويح في المسجد أو غيرها من الصلوات، له عدة شروط وضوابط.

وأوضحت، أن هذه الشروط والضوابط، تتمثل في ضرورة أخذ الإذن من الزوج للذهاب للصلاة في المساجد، وكذلك ارتداء الملابس المحتشمة والساترة، وعدم وضع العطور والبرفانات، وكذلك أمن الفتنة أثناء الذهاب للمسجد وعدم وجود ضرر عليها.

وأشارت الواعظة الأزهرية، إلى أن المرأة لو التزمت بهذه الشروط؛ جاز لها الصلاة في المسجد، ولكن عليها وهي في المسجد، أن تمتنع عن الأكل والشرب والغيبة والنميمة والحديث فيما لا يفيد، وكذلك عدم رفع صوتها وهي في مصلى السيدات، وكذلك تعليم الأطفال آداب المسجد لو اصطحبت أولادها معها في المسجد.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على البحوث الإسلامية تحدد شروط .. حكم صلاة التراويح للمرأة في المسجد

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
4381

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري