آخر الأخباراخبار المسلمين › الإفتاء تجيب .. هل يجب تغطية المرأة قدميها في الصلاة؟

صورة الخبر: صلاة المرأة
صلاة المرأة


يعد استفهام هل يجب تغطية المرأة قدميها في الصلاة ؟، من أهم المسائل التي ينبغي أن تعرفها الفتيات والسيدات ، وذلك لارتباطه بالصلاة وهي ثاني أركان الإسلام الخمسة، كما أنها فريضة لا ينبغي التهاون فيها أو إهمالها، ومن ثم فإن سؤال هل يجب تغطية المرأة قدميها في الصلاة ؟ يهم كل امرأة مُصلية ، حرصًا منها على نيل ثواب صلاتها كاملاً دون نقصان، ويعد سؤال هل يجب تغطية المرأة قدميها في الصلاة ؟، من الأمور التي تثير حيرة الكثير من الرجال والنساء .

هل يجب تغطية المرأة قدميها في الصلاة
قالت دار الإفتاء المصرية، عن مسألة هل يجب تغطية المرأة قدميها في الصلاة ؟، إن الواجب على المرأة تغطية كامل جسدها في الصلاة ما عدا الوجه والكفين، فعن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: "تُصَلِّي الْمَرْأَةُ فِي ثَلَاثَةِ أَثْوَابٍ: دِرْعٍ وَخِمَارٍ وَإِزَارٍ".

وأوضحت «الإفتاء » ، في إجابتها عن سؤال: ( هل يجب تغطية المرأة قدميها في الصلاة
؟)، أن تغطية المرأة لقَدَميها في الصلاة فقد اختلف الفقهاء في ذلك: فمنهم مَن قال بوجوب تغطية قدميها؛ لحديث أم سلمة رضي الله عنها أنَّ امرأة سألتها عن الثياب التي تصلى فيها المرأة، فقالت: «تُصَلِّي فِي الْخِمَارِ وَالدِّرْعِ السَّابِغِ الَّذِي يُغَيِّبُ ظُهُورَ قَدَمَيْهَا». أي: الذي يغطي ويستر ظاهر القدمين.
وأضافت أن منهم من قال بجواز كشف قدميها؛ لأن الشرع استثنى من زينة المرأة: الوجه والكفين والقدمين، قال تعالى: {وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا} [النور: 31]، والراجح وهو المفتى به جواز كشف المرأة لقدميها في الصلاة؛ تيسيرًا عليها ولرفع الحرج عنها، فإذا صلَّت وقدمها مكشوفة فصلاتها صحيحة.

وأشارت إلى أن جمهور الفقهاء أجمعوا بستر القدمين أثناء الصلاة، وأما عن الحنفية فأجازوا كشف القدمين سواء فى الصلاة أو خارجها، وبجواز الصلاة سواء مع ستر القدمين بملابس طويلة أو ارتداء الشراب، وكذلك تجوز الصلاة بدون ستر ولا شئ فيها، منوهة بأن ما يتداوله البعض من روايات وقصص على وسائل التواصل الاجتماعى عن التى لا تستر قدميها فى الصلاة أنها فى النار فلا صحة لهذا الكلام ولا سند له.

حكم صلاة المرأة بدون ارتداء جوارب
أكد الشيخ محمود شلبى، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إنه لا يجب على المرأة لبس الجورب أثناء الصلاة، ولا بأس من ارتدائها له؛ فتصح الصلاة به وبدونه.

وبين «شلبى» فى إجابته عن سؤال:« هل يجب على المرأة لبس الجورب فى الصلاة»، أنه لو إستطاعت المرأة أن تصلى بجورب فيكون هذا أفضل، ولو لم تستطع أن ترتدى شرابًا وأرادت أن تأخذ بالقول القائل؛ بأنه يجوز الصلاة دون شراب وهو رأى الأحناف فلاحرج فى ذلك وتكون صلاتها صحيحة.
وتابع: إن الضابط فى ذلك كله هو ستر العورة في الصلاة واجب؛ لقوله تعالى: «وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ»،( سورة النور:الآية 31)، وعورة المرأة جميع بدنها إلا وجهها وكفيها.

حكم كشف قدم المرأة في الصلاة وخارجها
وأفادت " الإفتاء" بأنه من المقرر شرعًا أن عورة المرأة جميع بدنها ما عدا الوجه والكفين على رأي جمهور الفقهاء، وذهب بعض الفقهاء إلى أن قدم المرأة ليس عورة كذلك.
وبناءً على ذلك وفي واقعة السؤال: فإنه لا يجب على المرأة ارتداء الجورب أثناء الصلاة، كما أنه لا مانع لها من لبس الصندل في قدميها شرعًا.

تغطية قدم المرأة في الصلاة
وأشار الدكتور عمرو الورداني، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إلى أن الأولى للمرأة المسلمة أن تغطي قدميها أثناء الصلاة.

وأضاف «الورداني» في إجابته عن سؤال: «ما حكم ظهور قدم المرأة في الصلاة؟»، أنه إذا ظهر قدما المرأة أثناء الصلاة، فصلاتها صحيحة شرعًا.

وكانت لجنة الفتوى بدار الإفتاء، أكدت أنه يجب على المرأة المسلمة أن تغطي جسدها كله في الصلاة إلا وجهها وكفيها، وذهب الإمام أبو حنيفة والثوري والمزني من الشافعية إلى أن قدميها ليستا بعورة كذلك، وعند الإمام مالك أن قدمي المرأة من العورة المخففة فإذا كشفتهما صحت صلاتها، وإن كان كشفهما حرامًا أو مكروهًا ولكن تنبغي عنده إعادتها مع سترهما ما دام وقت الصلاة باقيًا، فإن خرج وقتها فلا إعادة مع بقاء المؤاخذة عليها، فالحاصل أن الخلاف قد وقع بين العلماء في حكم ستر المرأة لقدميها في الصلاة.

واستطردت : والقواعد المقررة شرعًا: أولا: أنه إنما ينكر ترك المتفق على فعله أو فعل المتفق على حرمته، ولا ينكر المختلف فيه. ثانيًا: أن الخروج من الخلاف مستحب. ثالثًا: أنه من ابتلي بشيء من المختلف فيه فليقلد من أجاز.

ظهور قدم المرأة في الصلاة
وبينت أن ستر المرأة لقدميها من الأمور الخلافية التي لا يعترض فيها بمذهب على مذهب، وعلى المرأة أن تدرك أن تغطية قدميها خروجًا من الخلاف أمر مستحب، ومع ذلك فلها أن تقلد من أجاز كشفهما ولا حرمة عليها حينئذ في ذلك وصلاتها صحيحة، ولا ينبغي أن يكون ذلك مثار نزاع وخلاف بين المسلمين؛ لأنه من الأمور الظنية التي يسوغ الخلاف فيها والتي يسعنا فيها ما وسع سلفنا الصالح حيث اختلفوا فيها من غير فرقة ولا تنازع.

حكم ظهور قدم المرأة بالصندل وغيره
ونبه الدكتور أحمد ممدوح، مدير إدارة الفروع الفقيهة، وأمين الفتوى بدار الإفتاء إلى أن الإمام أبو حنيفة يتوسع في هذا الأمر، ولا يجعل قدم المرأة ضمن العورة ، وبالتالي يجوز للمرأة أن تسير على مذهبه، ولا إثم عليها إن فعلت ذلك .

ولفت إلى أن قدم المرأة عورة في الصلاة، ولكن عند أهل العلم يجوز كشف القدم، و من الأفضل ستر القدم، ولكن الإمام أبي حنيفة لم يوجب ستر القدم وعليه فلا نشدد على النساء فى ذلك ومن أرادت أن تتقلد برأي الإمام أبو حنيفة فلا حرج فى ذلك ومن أرادت الاحتياط فهو أولى وتكون صلاتها صحيحة ولا شيء فى ذلك.

هل قدم المرأة عورة في الصلاة
ومن جانبه نوه الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، بأن قدم المرأة عورة في الصلاة، ولكن عند أهل العلم يجوز كشف القدم.

وأضاف "عثمان" خلال البث المباشر لصفحة دار الإفتاء المصرية عن سؤال ( هل انكشاف قدم المرأة أثناء الصلاة يبطلها؟)، أنه لو انكشف باطن قدم المرأة عند السجود لم تبطل صلاتها ولكن الأحوط ستره بشراب خروجا من الخلاف.

وأشار الى أن صلاة المرأة تكون صحيحة حتى لو انكشفت قدمها أثناء الصلاة ولكنها لو ارتدت شراب فيكون أفضل خروجًا من الخلاف.

وقال الدكتور مجدى عاشور، المستشار العلمي السابق لمفتى الجمهورية، إنه لا حرج في كشف المرأة قدميها في الصلاة؛ فقد ورد عن الإمام أبي حنيفة القول بجواز إظهار المرأة قدميها؛ لأنه سبحانه وتعالى نهى عن إبداء الزينة واستثنى ما ظهر منها، والقدمان ظاهرتان.

وواصل "عاشور"، فى إجابته عن سؤال « ما حكم لو بان قدمى فى الصلاة ؟»: جمهور العلماء قالوا بوجوب تغطية القدم، أما الإمام أبو حنيفة قال لا يلزم تغطية القدم فى الصلاة فإذا صلت المرأة وقدمها مكشوفاتان فتكون صلاتها صحيحة ولا شئ عليها.

وألمح إلى أنه يفضل ستر قدمي المرأة أثناء الصلاة خروجًا من الخلاف، ومن لم تستطع فلها تقليد من أباح.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الإفتاء تجيب .. هل يجب تغطية المرأة قدميها في الصلاة؟

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
74787

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري