الأمريكان أقل حظاً فى الرواتب وأكثر تمتعاً بالامتيازات

آخر الأخباراخبار المال والاقتصاد › رواتب الرؤساء فى جميع أنحاء العالم

صورة الخبر: رواتب الرؤساء فى جميع أنحاء العالم
رواتب الرؤساء فى جميع أنحاء العالم

لم يخطر ببالى أبداً فى يوم من الأيام ، أن أسأل نفسى "ما قيمة الراتب الشهرى لرئيس الجمهورية ? "، ربما لظنى بأنه سؤال تافه ، لا قيمة له ؛ فما قيمة الراتب الشهرى لرئيس جمهورية ، وهو الذى يملك أصلاً الجمهورية وما فيها ? ـ على الأقل حسب ما صوره لى ظنى واعتقادى الباطنى لسنوات طويلة ـ !! وهو الظن الذى كان يجعل من صورة رئيس الدولة فى ذهنى شخصية مرفهة ، إذا أمرت تطاع ، وإذا اشتهت تُلبى ، وإذا تمنت سُخرت لها كل الإمكانات والطاقات لتحقيق ما تتمنى ، والحقيقة إن هذه الصورة المتخيلة عن رئيس الجمهورية فى ذهنى ـ وربما فى ذهن الكثيرين ـ كان لها ما يؤكد معناها فى أحداثنا اليومية ونحن فتيان صغار ؛ فرئيس الحى مثلاً عندما كان يهبط بسيارته سوق المدينة ، يقف السوق " على رجل " ، وعندما يتكرم بزيارة أحد المحلات أو الدكاكين ، يصبح "يوم الهنا والسعد " لصاحب المحل الذى لا يلبث أن يقوم بجمع ما لذ وطاب من بضاعة الدكان ليرسلها هدية برفقة أحد مساعدى " الباشا " ، ويا ويله ويا سواد ليله من يغضب عليه الباشا ، فما هى إلا سماعة تليفون ، ويكون المغضوب عليه " فرجة " أهل الحارة والشارع ، وحديث المدينة !! فما بالك إذا كان الأمر متعلقاً برئيس الجمهورية !! بالتأكيد الأمر مختلف ، وياله من سؤال تافه فعلاً ذلك الذى تخيلت أن أسأل نفسى عنه بخصوص الراتب الشهرى لـ " رئيس جمهورية " !! لكن بالصدفة وقع عينى على خبر بشريط الرسائل على شاشة إحدى القنوات العراقية يؤكد أن رئيس الحكومة العراقية نورى المالكى يتقاضى راتباً شهرياً يعادل 200 ضعف راتب الرئيس الأمريكى باراك أوباما بالبيت الأبيض !! فوجئت بالخبر ، وقفز إلى ذهنى سؤال يقول : وهل يعرف أحد راتب الرئيس الأمريكى ? ألا يعد ذلك من أسرار الدولة ? ثم تراجعت عن ظنونى الواهية التى سيطرت على لسنوات طويلة منذ الصغر ، ورحت أفتش عن إجابة لسؤال أشمل وأعم هو : ما قيمة رواتب رؤساء الدول فى العالم ? فحصلت على إجابات مختلفة ؛ منها الطريف ، ومنها المخيف ، ومنها الجديد والمثير ، وكلها أزفها إليكم فى السطور التالية ..

لكل شيخ طريقة
أخبرونى فى البداية أن رواتب الرؤساء فى الدول المتقدمة ، تخضع لأسسس وقواعد ، وأن المسألة مش على الكيف والمزاج " يعنى مش هبش وخلاص " ؛ فعند الخواجات فى معظم الدول الغربية أعلى أجر للقاضى هو الفيصل فى المسألة ، بينما أجر القطاع الخاص فى كندا هو الأساس ، وعند الدول البرلمانية مثل استراليا أجر النائب البرلمانى هو المقياس الذى يتحدد على أساسه راتب رئيس الوزراء فى حدود نسبة لا تتعدى الـ 160% من قيمة الأجر المحدد ، لكن كما تعودنا فى كل مكان حتى فى سياسة الدول " لكل شيخ طريقة " ، و لا يخلو الأمر من خزائن مفتوحة " على البحرى " كما هى الحال فى الدول الملكية مثل النرويج مثلاً التى لا حدود فيها لراتب الملك أو الملكة السنوى ؛ فقد يتعدى المبلغ رقم الـ 7 مليون كرونا ، وبالمثل فى اليابان قد يتعدى ما تتحمله خزانة الدولة الـ 300 مليون ين يابانى ومطرح ما يسرى يمرى !!
أعداء زمان
أما عند حبايبنا الروس والأمريكان؛ فالموضوع فيه كلام ؛ لأن واحد فيهم مفترى والتانى غلبان ؛ فالرئيس المسكين ديمترى ميدفيدف كان يتقاضى راتباً سنوياً 143 ألف دولار بواقع 11916 دولاراً شهرياً عام 2008، لكنه رضى بالأقل بعد ذلك ، فأصبح يتقاضى 115 ألف دولار فى السنة بواقع 9583 دولاراً فى الشهر ؛ لذلك فكل ما يملكه المسكين من حطام الدنيا لا يتعدى شقة مساحتها 370 متراً وما قيمته 120 ألف دولار ودائع بنكية !! ويبدو أن التقشف سُنة مؤكدة فى روسيا تمنع رؤساءها من طمع الدنيا ؛ فرغم أن فلاديمير بوتين حكم روسيا منذ عام 1999 وحتى وقت قريب ، إلا أن مجمل ممتلكاته كانت عبارة عن قطعة أرض وشقة صغيرة ومبلغ يزيد على الـ 50 الف دولار بقليل ، وبرئاسته للحكومة الروسية بعد تنحيه عن السلطة بلغ دخله السنوى 134 ألف دولار ، بواقع 11166 دولاراً شهرياً !! وبالتأكيد لن يبلغ معاش بوتين وميدفيدف بعد انتهاء الخدمة رقم الـ 10 آلاف دولار التى يتقاضاها الآن بيل كلينتون ـ صاحب مونيكا ـ لأن الأمريكان " واكلينها والعة " فهم أوفر حظاً ـ رغم أنهم ليسوا الأعلى أجراً فى العالم كما سنذكر ـ ويوما ما اضطر الكونجرس الأمريكى لرفع راتب الرئيس الراحل جورج دبليو بوش من 20ألف دولار شهرياً إلى 45 الفاً بواقع 540 ألف دولار سنوياً ، هذا بالطبع خلاف امتيازات الحكم التى يتمتع بها رؤساء أمريكا قانوناً ـ طبقاً لمصادر موثوقة ـ ؛ فلأى رئيس أمريكى حق الاستفادة بسندات بنكية تقدر بـ 3.11 مليون يورو ، وحق الاستغلال المنجمى لملكية تصل قيمتها لأكثر من 10 آلاف يورو ، وحق الانتفاع بمساحة من الغابات تفوق قيمتها الـ 400 ألف يورو ، وحق الانتفاع بأكثر من 600 هكتار تتراوح قيمتها المالية ما بين المليون والخمسة ملايين دولار ، بقى ان نقول إن راتب أوباما الحالى هو 33.333 ألف دولار شهرياً ، وربنا يزيد ويبارك !!
الأعلى أجراً
وبحسبة بسيطة تناولتها مجلة " فوربس " الأمريكية حول رواتب رؤساء الدول والحكومات الأعلى فى العالم يحتل رئيس وزراء سنغافورة المحظوظ " لى هسيان لونغ " الراتب الأعلى عالمياً متفوقاً به حتى على جميع رؤساء ووزراء العالم ؛ حيث يتقاضى راتباً يقدر بـمليون دولار سنوياً بواقع 83.333 ألف دولار شهرياً ، وفى أوروبا يحتل " بريان كوين " رئيس وزراء أيرلندا المرتبة الأولى براتب شهرى يقدر 36.166 ألف دولار ، ثم رئيس وزراء بريطانيا " غرودن براون " براتب شهرى قيمته 30.916 ألف دولار ، يليهما نيكولاى ساركوزى الرئيس الفرنسى براتب شهرى 28.833 ألف دولار ، فالألمانية أنجيلا ميركل براتب شهرى قدره 26.500 ألف دولار ، أما إذا صحت أخبار رئيس الحكومة العراقية نورى المالكى من أنه يتقاضى راتباً شهرياً قيمته 2 مليون دولار ، ساعتها يكون المالكى هو الأعلى أجراً فى العالم ، ويركن بعيد الحاج لونج على أى جسر من جسور سنغافورة !!
مطبات آخر الشهر
وما لم أكن أتوقعه ، أن يحمل " رئيس جمهورية " هم آخر الشهر ، ومصاريف المدارس والذى منه ، ويضطر فى بعض الأحيان لإعلان إفلاسه أمام شعبه ، بل يقع فيما هو أسخم من ذلك وأمر ، فقد اكتشفت أن هذا يحدث بالفعل مع بعضهم أحياناً ؛ فرئيس وزراء الصين فاض به الكيل بعدما أنفق راتبه الشهرى البالغ 285 دولاراً فما كان منه إلا أن أخرج "المحفظة" ونفَّض جيوبه أمام الأعضاء فى اجتماع عام لمجلس الوزراء الصينى ليجدوا له حلاً فى أزمة آخر كل شهر !! ومن الطريف أن اضطر أحد رؤساء كوريا الجنوبية إلى التفكير فى استغلال صوته واحتراف الغناء لتحسين دخله الضعيف من عمله بالرئاسة !! ولكن مصيبة الرئيس الأرجنتينى الأسبق كارلوس منعم كانت أشد ، عندما رفعت عليه مطلقته " قضية نفقة " وحكمت المحكمة لصالحها بمبلغ 185 ألف دولار ، فى حين كان راتبه الشهرى من الرئاسة يبلغ 2200 دولار فقط !! أما المحزن فهو ما تناقلته بعض المصادر عن الرئيس الثالث عشر لجمهورية الفلبين " جوزيف استرادا " من أنه اضطر خلال فترة رئاسته لاختلاس أكثر من 70 مليون جنيه لمواجهة ضعف راتبه المنخفض!! وهكذا الدنيا !
رواتب عربية
وبالبحث والتنقيب عربياً عن قيمة الرواتب المعلنة ، تبين أن أعلى راتب عربى يتقاضاه الرئيس الموريتانى سيدى محمد ولد شيخ عبد الله ، والذى يقرب من سبعة ملايين أوقية، أى مابين (22 و30 ألف دولار) شهريا بحسب ما أعلنته الحكومة الموريتانية صراحة ، يليه فى المرتبة الرئيس الجزائرى عبد العزيز بوتفليقة براتب شهرى قيمته 26 مليون سنتيم أى ما يعادل 5346.4000 دولار تقريباً ، طبقاً لمعلومات صادرة عن صحيفة " الخبر" الجزائرية، ثم الرئيس اللبنانى إيميل لحود، وسلفه ميشيل سليمان براتب 15 مليون ليرة أى ما يعادل 10 آلاف دولار شهرياً ، وقريب من ذلك الرئيس العراقى جلال طالبانى والذى أعلن مكتبه أنه يتقاضى 8 آلاف دولار شهرياً ، رداً على اتهام إحدى الصحف بأنه يتقاضى راتباً شهرياً مقداره ثلاثة ملايين دولار شهرياً !! وفى مصر صدرت دراسة عن مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية ، تصرح بأن راتب الرئيس مبارك يقدر بـ 4750 جنيهاً شهرياً بينما راتب رئيس الوزراء 2370 جنيهاً شهرياً ، وفى وثيقة طريفة عثرت عليها إحدى الصحف المصرية الشهيرة ، تبين أن إجمالى الدخل السنوى للرئيس الراحل جمال عبد الناصر هو 4723 جنيهاً بواقع 395 جنيهاً فى الشهر تقريباً !!

المصدر: تحقيق : محسن حسن

قد يعجبك أيضا...
loading...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على رواتب الرؤساء فى جميع أنحاء العالم (1)

الحروب الصليبية الأمريكية-watch Bosh!‏ | 2/6/2010

تسجيل نادر وصادم جدا لقناة المانية تكشف يه الوجه الخفي لحقيقة الحرب الامريكية في العراق http://quietube. com/v.php/ http:/www. youtube.com/ watch?v=c5dt- WREldg&feature=relate

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
27017

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق نور الله
سجل في النشرة الاخبارية في نور الله
عقارات السعودية
إعلن عن عقارك في سمسار السعودية
عقارات السعودية
إعلن عن عقارك في سمسار السعودية