آخر الأخباراخبار المسلمين › حق الزوج على الزوجة .. تعرف على الضوابط والشروط الشرعية

صورة الخبر: حق الزوج على الزوجة
حق الزوج على الزوجة

حق الزوج على الزوجة الأصل في العلاقة بين الزوجية أنها مبنية على المودة والرحمة، كما جاء في قول الله تعالى: «وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ» (الروم: 21). و حق الزوج على الزوجه كما ذكرت دار الإفتاء أن النصوص الشرعية تقضي بأن لكل من الزوجين قِبل الآخر حقوقًا تجب مراعاتها والقيام بها؛ لتدوم رابطة الزوجية ولا تنفصم عراها، مؤكدة أنه من حق الزوج على الزوجة ، أن تطيعه فيما هو من شؤون الزوجية مما ليس فيه معصية لله تعالى، أما شؤونها الخاصة بها كأن يمنعها من التصرف في مالها أو يأمرها بأن تتصرف فيه على وجه خاص فلا تجب عليها طاعته فيه؛ لأنه ليس له ولاية على مالها ، ومن حق الزوج على الزوجة أن تحفظ بيته وماله وأن تحسن عشرته وأن من حقه عليها أيضًا أن يمنعها من الخروج من بيته إلا لحاجة يقضي بها العرف، ولزيارة أبويها ومحارمها ، ومن حق الزوج علىلا الزوجة منعها من إدخال أحد في بيته والمكث فيه (غير أبويها وأولادها ومحارمها فليس له منعها من إدخالهم ولكن له منعهم من المكث في البيت).

حق الزوج على الزوجة
حق الزوج على الزوجة أن من حق الزوجة على زوجها أن يراعي العدل والإحسان في معاملتها وأن ينفق عليها ولو كانت غنية، منوهةً بأن من حقها أن يسكنها في بيت خالٍ عن أهله؛ لأنها تتضرر من مشاركة غيرها فيه وتتقيد حريتها إلا أن تختار ذلك؛ لأنها بهذا الاختيار تكون قد رضيت بانتقاص حقها. ومن حق الزوج على الزوجة ، أن يكون المسكن خاليًا عن أهله؛ يجب أيضًا أن يكون خاليًا عن أهلها ولو ولدها من غيره؛ لما ذكر من التضرر وتقييد الحرية، وأن للزوج منع أهلها من السكنى معه في بيته.

وطبقا للنصوص الشرعية لا يجوز شرعًا للزوجة أن تخرج عن طاعة زوجها، وأن تتصرف في المنزل بما تشاء مما لا يرضى عنه الزوج متخذة من مساعدته في المعيشة ذريعةً لذلك، مضيفة أنه لا يجوز لها شرعًا أيضًا أن تُسكِن في منزل الزوجية أحدًا من أقاربها أيًّا كانت درجة قرابتهم بغير رضا الزوج ، وإنفاق الزوجة على أقاربها؛ فإن كان الإنفاق عليهم من مالها الخاص فليس للزوج منعها منه؛ لأنها حرة في التصرف في مالها، لافتةً إلى أنه إن كان الإنفاق عليهم من مال الزوج فإنه لا يجوز لها ذلك شرعًا.

حكم ظلم الزوج لزوجته في الفراش

الظلم ظلمات يوم القيامة، مؤكدًا أن ظلم الرجل لزوجته حرام ولا يجوز شرعًا وعلى الزوج الذي يظلم زوجته بأن يتقي الله فيمن أودعها الله أمانة عنده، قائلًا : اتق الله، فإن دعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب ، والله تعالى يمهل للظالم مرات ومرات، حتى إذا أخذه لم يفلته، والدليل في ما رواه أَبو هُرَيْرَةَ، عن النَّبِيِّ -صلى الله عليه وسلم- قَالَ: «مَنْ كَانتْ عِنْدَه مَظْلمَةٌ لأَخِيهِ مِنْ عِرْضِهِ أَوْ مِنْ شَيْءٍ فَلْيتَحَلَّلْه مِنْه الْيَوْمَ قَبْلَ أَلَّا يكُونَ دِينَارٌ وَلَا دِرْهَمٌ، إنْ كَانَ لَهُ عَمَلٌ صَالِحٌ أُخِذَ مِنْهُ بِقَدْرِ مَظْلَمتِهِ، وإنْ لَمْ يَكُنْ لَهُ حسَنَاتٌ أُخِذَ مِنْ سيِّئَاتِ صاحِبِهِ، فَحُمِلَ عَلَيْهِ». رواه البخاري.

هل يحق للزوج منع زوجته من الخروج بدون سبب
يعتبر هذا من الناحية الشرعية جائز ومن حقه، لكن التعاملات في الحياة الزوجية ليست مبنية على الحقوق بقدر ما تبني على التفاهم والود».

هل يجوز للزوج أن يحرم زوجته من الميراث؛ لأنها لا تريد أن تبيع ميراثها من أبيها، مع العلم أنها موظفة وتعطي الراتب له لتعينه على العيش وعمل جمعيات».
لا يجوز للزوج أن يحرم زوجته من الميراث لأي سبب، كما أن لكلا الزوجين ذمة مالية مستقلة، ولا يحق لأحدهما أن يتحكم فيها، وإنما يكون الأمر على سبيل النصيحة إن وجد أحدهما الآخر يخطيء في شيء ما».

حق الزوج على الزوجة
في الإسلام وجوب الطاعة للزوج شرع الله للرجل حق القوامّة على زوجته، وذلك برعايتها، ونصحها، وأمرها بالمعروف، ونهيها عن المنكر، فهو كالوالي المسؤول عن رعيته، وقد خلق الله الرجل بصفات عقلية، وجسمية تؤهله للقيام بهذا الدور، وقد جعل الله للزوجة حقوق مالية عند زوجها، وفي المقابل جعل حقّ زوجها عليها أن تطيعه في جميع الأمور التي يطلبها منها، والتي لا تتعارض مع شرع الله عزّ وجل، وتتضمن هذه الطاعة حرصها على أمواله، في حضوره، وغيابه، وبالإضافة إلى إحسانها إلى عائلته.

عدم الإذن لمن يكره الزوج دخوله
يتوجّب على الزوجة إلا تدخل إلى بيت زوجها أي شخص يكره دخوله، وذلك لمّا ورد عن النبي "صلى الله عليه وسلم": (فاتقوا اللهَ في النِّساءِ، فإنكم أخذتموهنّ بأمانِ اللهِ، واستحللتُم فروجهنَّ بكلمةِ اللهِ، ولكم عليهنَّ أن لا يُوطئنَ فُرُشَكم أحدًا تكرهونه) [صحيح مسلم]. عدم الخروج إلا بإذن الزوج يتوجّب على الزوجة إلا تخرج من منزل الزوجية إلا بإذن زوجها، حيث إنه من حق الزوج أن يمنع زوجته من الخروج إذا كان خروجها لغير أمر ضروري أو واجب، ولا بدّ من التنويه إلى أنّ طاعة الزوج واجبة، وبالتالي لا يجوز ترك ما هو واجب بما ليس واجبًا.

تمكين الزوج من الاستمتاع
شرع الله للزوج حق الاستمتاع بزوجته، لذلك يتوجّب على الزوجة أن تسلّمه نفسها إن طلب منها ذلك، ولا بدّ من الإشارة إلى أن الزوجة تقع في المحظور، إذا منعت زوجها منها، إلا إذا كان المنع بسبب مانع شرعي، كأن تكون حائض، أو أن تكون صائمة صيام فريضة. التأديب للزوجة يحقّ للزوج تأديب زوجته، إن فعلت أمرًا تعصي فيه الله، ويكون هذا التأديب بالوعظ والنصح أولًا، وبالهجر في المضجع إذا لم تتعظ، وبالضرب إذا لم تتعظ، وذلك امتثالًا لأوامر الله في قوله تعالى: (وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ) [النساء: 34].

خدمة الزوجة لزوجها

يفترض بالزوجة خدمة الزوج بالمعروف، حيث إنّ ذلك لا يعني استعباده لها، وإنّما تخدمه بقدر استطاعتها، وبما لا يحطّ من قدرها، ولا ينتهك من كرامتها، ولا بدّ من الإشارة إلى مراعاة تنوّع الخدمة بتنوّع الأحوال، حسب ما تعتاد المرأة في حياتها. حفظ أسرار الزوج يتوجّب على الزوجة أن لا تكثر الشكوى عند أهل الزوج، أو أهلها، إذا ضاقت عليها المعيشة، وقصر الإنفاق لضيق مادي، حيث إنّ الزوجة تعتبر ملجأ زوجها، وصندوق أسراره، ومستشارته في جميع الأمور.

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على حق الزوج على الزوجة .. تعرف على الضوابط والشروط الشرعية

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
84878

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق نور الله
سجل في النشرة الاخبارية في نور الله
أخبار المسلمين الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
30 يوم
7 أيام