آخر الأخباراخبار المسلمين › دعاء الصباح بـ3 كلمات فقط يغفر ذنوب أكثر من زبد البحر.. إذا رددته 100 مرة

صورة الخبر: دعاء الصباح
دعاء الصباح

دعاء الصباح أو أذكار الصباح جميعها مسميات لـ دعاء في الصباح يفتتح به الإنسان يومه، ومن خلال دعاء الصباح سواء كان دعاء الصباح قصير أو طويل فبه يلتمس المذنب مغفرة ذنوبه، أو توسعة الرزق ، أو الحفظ من شياطين الإنس والجن وما نحوها من الأمور الدنيوية التي يرجوها العبد ويطلبها من الله سبحانه وتعالى في دعاء الصباح أو ما يعرف بأذكار الصباح، خاصة وأن دعاء في الصباح يعد من الأدعية الواردة عن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- والتي أوصانا بها لفضلها العظيم ، كما أن دعاء الصباح خير ما يستهل به الإنسان عمله اليومي، وهو ما ظهر جليًا في كثير من الأحاديث النبوية الشريفة، و أوصى به رسول الله –صلى الله عليه وسلم- وشدد على ضرورة ترديد دعاء في الصباح أو أذكار الصباح والاستفتاح بها كل يوم في كثير من الأحاديث النبوية الشريفة، وحثنا على اغتنام فضل دعاء الصباح أو أذكار الصباح العظيم.

دعاء الصباح
دعاء الصباح عنه قال مجمع البحوث الإسلامية، إنه فيما ورد عن رسول الله –صلى الله عليه وسلم-، أن هناك ثلاث كلمات تغفر كل ذنوب الإنسان مهما بلغت كثرتها، وذلك عند ترديدها في دعاء الصباح أو المساء، وهذه الكلمات التي أوصى رسول الله بالدعاء بها وترديدها في كل صباح ومساء، ليغفر الله سبحانه وتعالى بها كل ذنوبك، هي: « سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ»، منوهًا بأنه –صلى الله عليه وسلم- أوصى بترديدها مائة مرة.

دعاء الصباح واستشهد «البحوث الإسلامية» عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، في دعاء الصباح بما أخرجه مسلم والترمذي والنسائي، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: «مَنْ قَالَ: حِينَ يُصْبِحُ وَحِينَ يُمْسِي: سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، مِائَةَ مَرَّةٍ، لَمْ يَأْتِ أَحَدٌ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، بِأَفْضَلَ مِمَّا جَاءَ بِهِ، إِلَّا أَحَدٌ قَالَ مِثْلَ مَا قَالَ أَوْ زَادَ عَلَيْهِ»، دعاء الصباح ورواه سهيل عن أبيه عن أبي هريرة مرفوعًا بلفظ: «من قال حين يصبح: سبحان الله وبحمده مائة مرة، غفرت ذنوبه وإن كانت أكثر من زبد البحر».

دعاء الصباح قصير
دعاء الصباح قصير أو كما يعرف في السُنة النبوية الشريفة بـ أذكار الصباح ، والتي أخبرنا رسول الله –صلى الله عليه وسلم- عن فضلها الكبير، وهو ما ظهر جليًا في حرصه –صلى الله عليه وسلم- ومداومته على دعاء الصباح قصير، و أوصى به وشدد على ضرورة ترديد دعاء الصباح قصير كان أو طويل أو أذكار الصباح والاستفتاح بها كل يوم في كثير من الأحاديث النبوية الشريفة، وحثنا على اغتنام فضل دعاء الصباح قصير أو أذكار الصباح العظيم، فقد ورد عنه –صلى الله عليه وسلم- أن الحرص على دعاء الصباح قصير من شأنه أن يكفر كل الذنوب، فيبدأ الإنسان يومه وقد تخلص من كل الذنوب والمعاصي التي تثقل عاتقه وتوقعه في المزيد، كما أن دعاء الصباح قصير يكفي الإنسان الكثير من الشرور والهموم الدنيوية ولأخروية، ويحفظه من شياطين الإنس والجن ، وما قد يتربص به من شر، وبترديد دعاء الصباح قصير يبدأ به يوم مبارك ويجعل الإنسان في معية الله تعالى، كما أخبرنا أيضًا أن ترديد دعاء الصباح قصير يجعل الله يغفر كل ذنبك مهما بلغت كثرتها، وهذا عن الدنيا ، أما عن جزاء المداومة على دعاء الصباح قصير يوميًا فإن صاحبه يأتي يوم القيامة بأفضل عمل بين الخلائق.

دعاء الصباح قصير اتباعًا لسُنة النبي –صلى الله عليه وسلم- قد تحصل به على أعظم المطالب وأجل المآرب، حيث إن دعاء الصباح قصير يحقق التقوى وصدق في التوكل على المولى ، بالحرص على ترديد دعاء الصباح قصير ، وذلك لأن من فوض أموره إلى ربه وتوكل على خالقه موحدًا له منيبًا أواهًا تائبًا ممتثلًا طائعًا جعل له من كل هم فرجًا ومن كل ضيق مخرجًا ورزقه من حيث لا يحتسب، ومن دعاء الصباح قصير الوارد عن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- فيما رواه البخاري عن أبي هريرة - رضي الله عنه - أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: «من قال: سبحان الله وبحمده في يوم مائة مرة خطت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر» ، وكذلك عن فضل دعاء الصباح قصير أخرج الإمام مسلم والترمذي وأحمد عن مصعب بن سعد قال: حدثني أبي قال: كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فقال: «أيعجز أحدكم أن يكسب كل يوم ألف حسنة، فسأله سائل من جلسائه: كيف يكسب أحدنا ألف حسنة؟ قال: يسبح مائة تسبيحة، فيكتب له ألف حسنة أو يحط عنه ألف خطيئة». وفي رواية: تكتب له ألف حسنة وتحط عنه ألف سيئة.

دعاء الصباح مكتوب قصير
• سبحان الله العظيم وبحمده؛ مئة مرّة.
• سُبْحَانَ اللهِ وبِحَمْدِهِ (مئة مرة أو أكثر).
• اللهمَّ إني أسألُك علمًا نافعًا ورزقًا طيبًا وعملًا متقبلًا.
• اللهمَّ بك أصبحنا وبك أمسينا وبك نحيا وبك نموتُ وإليك النُّشورُ.
• رضيتُ باللهِ ربًّا وبالإسلامِ دينًا وبمحمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم نبيًّا.
• حَسْبِيَ اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ ۖ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ(سبع مرات).
• لا إلهَ إلَّا اللهُ وحدَه لا شريك له له المُلكُ وله الحمدُ وهو على كلِّ شيءٍ قديرٌ.
• بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ ، في الأرضِ ، ولا في السَّماءِ ، وَهوَ السَّميعُ العليمُ (ثلاث مرات).
• سُبْحَان الله عَدَدَ خَلْقِهِ، سبحان الله رِضَا نفسه، سبحان الله زِنَةَ عَرْشِهِ، سبحان الله مِدَادَ كلماته ثلاث مرّات.
• يا حيُّ يا قيومُ برحمتك أستغيثُ ، و أَصلِحْ لي شأني كلَّه ، و لا تَكِلْني إلى نفسي طرفَةَ عَينٍ أبدًا.
• اللهمّ عافِني في بدني، اللهمّ عافني في سمعي، اللهمّ عافني في بصري، لا إله إلّا أنت ( ثلاث مرّات).
• لا إلَه إلَّا اللهُ وحدَه لا شَريكَ له، له المُلكُ وله الحمدُ يُحيِي ويُميتُ وهو على كلِّ شيءٍ قديرٌ (عشر مرات).
• سبحان اللهِ والحمدُ للهِ ولا إلهَ إلَّا اللهُ واللهُ أكبرُ ولا حولَ ولا قوَّةَ إلَّا باللهِ العليِّ العظيمِ(مئة مرّةٍ أو أكثر).

وقت أذكار الصّباح
وقت دعاء في الصباح أو وقت أذكار الصباح فعنه اختلف العلماء في أفضل أوقات أذكار وأدّعية الصّباح وذهبوا في ذلك إلى عدّة أقوال، فمنهم من يرى أنّ دعاء في الصباح أو أذكار الصباح لها وقتًا خاصًّا، ومنهم من وسّع وقت أذكار الصّباح والمساء، وفيما يأتي بيان آراء العلماء في ذلك: ذهب فريق من العلماء إلى أنّ وقت دعاء في الصباح أو أذكار الصّباح هو ما بين الفجر وشروق الشمس؛ فيبدأ وقت دعاء في الصباح وأذكار الصّباح من بعد صلاة الفجر، ويمتدّ إلى وقت شروق الشّمس، فمن ردّد أذكار الصّباح بعد ذلك الوقت استحقّ الأجر عليها ولكنّه يكون قد فوّت أفضل أوقاتها ذهب فريق آخر من العلماء إلى أنّ وقت دعاء في الصباح أو أذكار الصّباح هو من الفجر إلى انتهاء وقت الضحى، ولكن وقت الذّكر والدّعاء المستحبّ لأدعية الصّباح كما ورد في قول الفريق الأوّل، ولكن إن ردّد المسلم أذكار الصّباح بعد شروق الشمس إلى الضحى أو أنّه أخّر وقتها فإنّه يثاب على ذلك.
دعاء في الصباح عند الخروج من المنزل
دعاء في الصباح عند الخروج من المنزل يعد من التوكل على الله عند الخروج من المنزل ، حيث ورد في سنن الترمذي ، عن أنس -رضي الله تعالى عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: من قال يعني إذا خرج من بيته: بسم الله توكلت على الله، ولا حول ولا قوة إلا بالله، يقال له هديت وكفيت ووقيت، وتنحى عنه الشيطان»، ويعني الحديث السالف عن دعاء في الصباح عند الخروج من المنزل أن المقصود بكفيت أي كفاك الله كل هم دنيوي أو أخروي، ووقيت: أي حفظت من شر أعدائك من الشياطين والجن، وتنحى أي ابتعد عنك الشيطان.

دعاء في الصباح من السنة النبوية
دعاء في الصباح وعنه يمكن القول بأن معظم أذكار الصّباح مأخوذة من القرآن الكريم ومن السُنّة النبوية الشريفة ، قد ورد الحث عليها وعلى ذكر الله عامة كذلك في كثير من نصوص القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة، فجاء الأمرَ بذكر الله ذكرًا كثيرًا وأن يلازموا الأذكار في حياتهم ومن هذه الأذكار المأثورة عن دعاء في الصباح ما يلي:

• أصبَحنا على فطرةِ الإسلامِ وكلمةِ الإخلاصِ ودينِ نبيِّنا محمَّدٍ -صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ- وملَّةِ أبينا إبراهيمَ -صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ- حنيفًا مسلمًا وما أنا منَ المشرِكينَ.
• اللهمّ أنت ربي لا إله إلّا أنت خلقتني وأنا عبدُك وأنا على عهدِك ووعدِك ما استطعتُ أعوذ بك من شرّ ما صنعتُ أبوءُ لَكَ بنعمتكَ عَلَيَّ وأبوء بذنبي وفاغفر لي فإنّه لا يغفرُ الذنوب إلّا أنت.
• اللَّهمَّ فاطرَ السَّماواتِ والأرضِ عالِمَ الغيبِ والشَّهادةِ ربَّ كلِّ شيءٍ ومليكَهُ ومالِكَهُ أشهدُ أن لا إلهَ إلَّا أنتَ أعوذُ بكَ من شرِّ نفسي ومن شرِّ الشَّيطانِ وشركِهِ وأن أقترفَ على نفسي سوءًا أو أجرَّهُ إلى مسلمٍ.

• أصبحنا وأصبحَ الملكُ لله والحمدُ لله لا إله إلّا الله وحده لا شريك له له المُلك وله الحمد وهو على كل شيءٍ قدير، رَبِّ أسألُك خير ما في هذا اليومِ وخَيرَ ما بعدَه، وأعوذ بك من شرِّ ما في هذا اليوم وشَرِّ ما بعدهُ، رَبِّ أعوذ بك من الكسل وسوءِ الكِبَرِ، رَبِّ أعوذ بكَ من عذابٍ في النارِ وعذابٍ في القبر.

• اللهمّ إنّي أسألك العافيةَ في الدُنيا والآخرة، اللهمّ إنّي أسألك العفوَ والعافيةَ في ديني ودُنياي وأهلي ومالي، اللهمّ استر عوراتي وآمن رَوْعَاتي، اللهمّ احفظني مِن بين يَدَيَّ ومِن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي، وأعوذُ بعظمتِك أن أُغتاَل مِن تحتي.

• أَصبَحْنا على فِطرةِ الإسلامِ، وكَلِمةِ الإخلاصِ، ودِينِ نَبيِّنا محمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، ومِلَّةِ أبِينا إبراهيمَ، حَنيفًا مُسلِمًا، وما كان مِنَ المُشرِكينَ.
• اللَّهُمَّ إنِّي أصبَحتُ أنِّي أُشهِدُك، وأُشهِدُ حَمَلةَ عَرشِكَ، ومَلائِكَتَك، وجميعَ خَلقِكَ: بأنَّك أنتَ اللهُ لا إلهَ إلَّا أنتَ، وَحْدَك لا شريكَ لكَ، وأنَّ مُحمَّدًا عبدُكَ ورسولُكَ (أربع مرات).

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على دعاء الصباح بـ3 كلمات فقط يغفر ذنوب أكثر من زبد البحر.. إذا رددته 100 مرة

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
48832

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق نور الله
سجل في النشرة الاخبارية في نور الله
أخبار المسلمين الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
30 يوم
7 أيام