آخر الأخباراخبار المسلمين › عادت أمي من العمرة ولا تتذكر هل أخذت من شعرها أم لا فماذا تفعل؟ .. الإفتاء تجيب

صورة الخبر: دار الإفتاء المصرية
دار الإفتاء المصرية

أرسلت سيدة سؤال الى دار الإفتاء عبر صفحتها الرسمية تقول فيه : " اعتمرت أمي ولكنها بعد العودة لا تتذكر هل أخذت من شعرها أم لا .. فما الحل؟

رد الشيخ محمود شلبي أمين الفتوى بدار الإفتاء قائلا: أغلب الناس يذهبون الى الحج والعمرة لأول مرة ويؤدون المناسك كاملا ويكون لديهم حرص على عدم ترك أي ركن من أركان الحج أو العمرة .

وأضاف شلبي خلال فيديو تم بثه على صفحة دار الإفتاء: أغلب الظن عند البعض بعد العودة يشك في انه ترك ركن من أركان الحج او العمرة ، ولكن هذا من وساوس الشيطان يجب ألا نستسلم لها ، أبلغي والدتك الا تفكر في هذا الأمر كثيرا وتعتبر نفسها قصت شعرها .

هل ترك قص الشعر في العمرة يحتاج الى فدية

قال الدكتور مجدى عاشور، مستشار مفتى الجمهورية، إن من أركان العمرة، قص الشعر للرجال والنساء.

وأضاف عاشور، فى لقائه على إحدى الفضائيات، أن المرأة التى نسيت قص الشعر قبل التحلل، فعليها دم فدية عن ترك هذا الركن، وعليها أن تدفع صك الدم فى المملكة.

سنن مستحبة عند السعي بين الصفا والمروة
قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، إن هناك سننًا تتعلقُ بالسعي بين الصفا والمروة أثناء الحج أو العمرة.

وأضاف "جمعة" في فتوى له، أنه تُسَنُّ الموالاةُ بين السعيِ والطوافِ، ونِيّةُ السعيِ، والسَّعيُ الشديدُ بينَ المِيلينِ الأخضرينِ، كما تُسَنُّ الموالاةُ بين أشواطِ السعي عند الجمهور، وهي شرطٌ لصحةِ السعيِ عند المالكية.

وتابع: ومن السنن ما لا يتعلق بالأركان وأفعالها: كالشرب من ماء زمزم: لِما ثَبَتَ عن النبيِّ صلى الله عليه وسلم "أنَّ ماء زمزم لِما شُرِبَ له، وزيارة القبر الشريف: ولو لغَيرِ الحاجِّ والمُعتَمِرِ.

قال تعالى: ( إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ) البقرة: 158 فقد صرحت الآية بأن الصفا والمروة من شعائر الله، وهذا يدل على أن السعي بينهما أمرٌ حتمٌ لا بد منه؛ لأنه لا يمكن أن تكون شعيرةً، ثم لا تكون لازمةً في النسك؛ فإن شعائر الله عظيمة، لا يجوز التهاون بها، وقد قال تعالى : يَا أ َيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحِلُّواْ شَعَآئِرَ اللَّهِ الآية) المائدة: : 2 .

وقال تعالى : ذَلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ الآية )الحج: 29: كما أن طواف النبي صلى الله عليه وسلم بين الصفا والمروة، بيانٌ لنصٍّ مجملٍ في كتاب الله، وهو قوله تعالى: (إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَآئِرِ اللَّه)، وقد قرأها عليه- الصلاة والسلام- لما صعد إلى الصفا، وقال: " نبدأ بما بدأ الله به".

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على عادت أمي من العمرة ولا تتذكر هل أخذت من شعرها أم لا فماذا تفعل؟ .. الإفتاء تجيب

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
94056

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق نور الله
سجل في النشرة الاخبارية في نور الله
أخبار المسلمين الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
30 يوم
7 أيام