الحجرة النبوية الشريفة

وهي حجرة السيدة عائشة بنت أبي بكر التي كانت تسكنها مع النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وهي التي دُفِن فيها بعد وفاته. ثم دفن فيها بعد ذلك أبو بكر الصديق سنة 13 هـ وكان قد أوصى عائشة أن يدفن إلى جانب رفيقه رسول الله محمد، فلما توفي حفر لهُ وجعل رأسه عند كتفي الرسول. ودفن فيها بعدهما عمر بن الخطاب سنة 24 هـ إلى جانب الصديق، وكان قد استأذن عائشة في ذلك فأذنت له.

رشح هذه الصورة:

48 ترشيح

المشاهدات: 4165

احفظ الصورة وشارك اصدقائك:

بلوجرجوجل بلس

أضف هذه الصورة إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الحجرة النبوية الشريفة  "1 "

هالة2/5/2016

هي اطهر بقعة واطهر مكان كان يعيش فيه الحبيب صلوات ربي عليه وتسليماته وفيها دفن ومعه رفيقه في الدهوة ابوبكر رض الله عنه وعمر بن الخطاب رضي الله عنه اللهم زد هذا المكان تشريفا وتعظيما ومهابة وشرفا وعزة وكرامة امين

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
27789

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق نورالله الآن..
حمل تطبيق نور اللهحمل تطبيق موقع نورالله على اندرويد
سجل في النشرة الاخبارية في نور الله
أخبار المسلمين الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
30 يوم
7 أيام