بنت بكر رشيدة عاقلة تبلغ من العمر سبع عشرة سنة وعليها وصية هى أخت جدتها لأبيها وللبنت المذكورة عم لأب يريد أن يزوجها من كفء بمهر مثلها وهى راضية بذلك وقد وكلت عمها فى ذلك الزواج فهل له أن يزوجها دون معارضة الوصية
الإجابة:
نعم للعم المذكور أن يزوج بنت أخيه المذكورة بطريق وكالته الشرعية عنها من الكفء المرقوم وبمهر المثل والحال ما ذكر بالسؤال .
وليس للوصية المذكورة المعارضة فى ذلك بدون وجه شرعى واللّه أعلم

الازهر الشريف - المفتى : فضيلة الشيخ بكرى الصدفى

أضف هذا الموضوع إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على هل يجوز للبنت البكر الرشيدة العاقلة أن توكل عمها في الزواج؟

حمل تطبيق نور الله
سجل في النشرة الاخبارية في نور الله