الإجابة:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا يجوز للمحرم أن يتحلل من إحرامه التحلل الأول يوم النحر، إلا بعد أن يفعل أمرين من ثلاثة هما: الرمي والحلق، أو التقصير والطواف.

ومن رمى ولم يفعل اثنين من الثلاثة المذكورة لم يجز له أن يلبس الثياب المخيطة، وإذا فعل ذلك، فقد ارتكب محظوراً من محظورات الإحرام، ولزمته الفدية.

لكن من فعل ذلك جاهلاً، أو بفتوى عالم، فلا حرج عليه، لأن مذهب مالك وعطاء وأبي ثور -وهو رواية عن أحمد هو-: أن من رمى جمرة العقبة فقد حل. وهذا المذهب اختاره ابن قدامة في المغني قائلاً: وهو الصحيح -إن شاء الله تعالى- لقوله من حديث أم سلمة: "إذا رميتم الجمرة، فقل حل لكم كل شيء إلا النساء".

وننبهك إلى أن الذي يرمى من الجمرات يوم النحر هو: جمرة العقبة وحدها، وليس كل الجمرات. فتنبه!!.

والله أعلم.

أضف هذا الموضوع إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على ما يلزم من لبس ثيابه بعد الرمي وقبل الحلق والذبح؟

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
14912

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

حمل تطبيق نورالله الآن..
حمل تطبيق نور اللهحمل تطبيق موقع نورالله على اندرويد
سجل في النشرة الاخبارية في نور الله
أخبار المسلمين الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
30 يوم
7 أيام