آخر الأخباراخبار المسلمين › شيخ الازهر يصر على بقاء المادة الثانية بدستور 1971

صورة الخبر: شيخ الازهر احمد الطيب
شيخ الازهر احمد الطيب

شهد الاجتماع الذى عقدة شيخ الازهر الدكتور أحمد الطيب، بمكتبه بالمشيخة أمس الاربعاء، مع ممثلية فى الجمعية التأسيسية، تجدد النقاش حول استمرار الخلاف على المادة الثانية فى الدستور الجديد .

وأكد الطيب، لممثلى الازهر فى الجمعية التأسيسية على تمسكه ببقاء المادة كما هى منصوص عليها فى دستور 1971، بالاضافة إلى مطالبتهم بضرورة التمسك بالتمكين لتطبيق الشريعة الإسلامية فى الدستور الجديد.

كما دعا شيخ الأزهر، أن يكون رأى هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف هو مرجع للدولة فى كافة الأمور المتعلقة بالشريعة الإسلامية وفقا للمذاهب المعتبرة، مع الحفاظ على الهوية الإسلامية للدولة.

ووطالب ''الطيب'' بالحفاظ على إن تكون مبادئ شرائع غير'' المسلمين المسيحيين واليهودية'' المصريين هي مصدر للتشريعات المنظمة لأحوالهم الشخصية وشئونهم الدينية واختيار قياداتهم الروحية.

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على شيخ الازهر يصر على بقاء المادة الثانية بدستور 1971

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
58935

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في نور الله
أخبار المسلمين الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
30 يوم
7 أيام