آخر الأخباراخبار المسلمين › حكم الاحتفال بعيد الحب.. المفتي يجيب

صورة الخبر: عيد الحب
عيد الحب

قال الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية معلقا على مسألة الاحتفال بعيد الحب : إن الناس قد تعارفوا على تخصيص يوم معين للاحتفال بالأم ويوم للاحتفال بالمولد النبوي ويوم لمناسبات أخرى، مضيفًا أن الإنسان إذا كان منضبطًا بدائرة المشروعية واكتفى بالأمور المباحة ككلمات الحب لزوجته فهو أمر متسق مع الشرع الشريف فقد قال الله تعالى: (وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ).



وأشار خلال لقائه على فضائية "صدى البلد" إلى أنه لا مانع من إبداء مشاعر الود الساكنة في القلب بين الزوجين بكافة الوسائل المباحة، مضيفًا: "وعلينا أن ننتقي مما نقلده ما يتفق مع شخصيتنا كمسلمين".

وأجاب عن سؤال حول تبرع شخص بأدوية والدته المتوفاة: هل يدخل في باب الصدقة؟ فقال: إن ذلك يدخل في باب الصدقات لأنه سينتفع به الناس، ولكن يجب أن يخضع لأهل الاختصاص ليكون ذلك وفق المعاير الصيدلية.

وحول إبلاغ الأمن عن شخص يسرق زجاجات العطور من أحد المحلات وحكم ذلك، أجاب مفتي الجمهورية أن هذا الفعل هو ترجمة للكلام في أن الحق في العقاب من مسؤولية الدولة، والمبلغ فعل ما كان يجب عليه لأن الشريعة الإسلامية تعتبر أن الجمهور له دور في الحفاظ على المجتمع.

ولفت فضيلته إلى أن هناك منطقة ستر أيضًا، وضرب مثالًا على ذلك بحادثة ماعز الأسلمي الذي اعترف بالزنا فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: "من أصاب من هذه القاذورات شيئًا فليستتر بستر الله فإنه من يبدي لنا صفحته نقم عليه كتاب الله".

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على حكم الاحتفال بعيد الحب.. المفتي يجيب

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
28509

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في نور الله
أخبار المسلمين الأكثر قراءة
خلال 30 أيام
30 يوم
7 أيام