آخر الأخباراخبار المسلمين › الإفتاء: الرسول حث على فصل مكان نوم البنين عن البنات في سن العاشرة

صورة الخبر: دار الإفتاء المصرية
دار الإفتاء المصرية

الإفتاء:
وردت أحاديث نبوية تتوعدها بالعذاب الشديد لمن تطلب الطلاق دون سبب معقول
الجفري:
كن كالشمعة والسراج في معاملاتك بين الناس

على مدار امس وكل يوم ، فتاوى كثيرة تشغل الأذهان عند كثير من الناس، ويرصد "صدى البلد"، أبرز هذه الأحداث والفتاوى الدينية، على مدار الـ 24 ساعة الماضية.

ورد سؤال للحبيب علي الجفري الداعية الإسلامي رئيس مؤسسة طابة للأبحاث والاستشارات، خلال احد لقاءاته الجامعية من طالب يقول " كيف يعيش الإنسان في مجتمع مليء بسوء الخلق".

أجاب الجفري، أن العلاج في الصحبة الصالحة، مضيفا: " لا يكون المؤمن إمّعة، إذا أساء النّاس أساء معهم، وإذا أحسنوا أحسن معهم.

وأضاف: كن كالشمعة والسراج، لو كلمك أحدهم بإساءة رد عليه بأدب، والبعض يرى هذا ضعفا، لكن هذا خطأ والدليل قوله تعالى" وَلا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ *وَمَا يُلَقَّاهَا.

وتابع" الضعف سهل والقوة سهله والدليل على مقابلة الإساءة بالإحسان صعبة على النفوس لكن أجرها كبير.

وقالت دار الإفتاء، إن الإسلام أكد ضرورة تربية الأطفال من الصغر على الخصوصية سواء في مكان النوم أو الأنشطة الأخرى.
وأضافت عبر فيسبوك: أن الرسول ﷺ حث على فصل مكان نوم البنين عن البنات عند بلوغ عشر سنوات بقوله: «... وَفَرِّقُوا بَيْنَهُمْ فِي الْمَضَاجِعِ".

وأكملت: حث القرآن على القيم السليمة والعادات الحميدة من حيث ضرورة فصل مكان نوم الأبناء عن غرفة الوالدين، والاستئذان عند الدخول، بقوله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِيَسْتَأْذِنْكُمُ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَالَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الْحُلُمَ مِنْكُمْ﴾ [سورة النور: 58

ورد سؤال للجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، من سائل يقول "ما حكم ارتداء الملابس التي نزل عليها مني والصلاة فيها؟"

أجابت لجنة الفتوى عبر صفحتها على فيسبوك: إذا نزل المني من الرجل أو المرأة علي الثوب، فيتم غسله إذا كان رطبا وفركه إذا كان يابسا، وليس هذا بسبب أن المني نجس وإنما لأنه وردت به السنة النبوية ، وقد اختلف الفقهاء في طهارة المني من عدم طهارته .

وأضافت أن القول الراجح الذي تؤيده الأدلة أن المني طاهر غير نجس، وإنما يغسل أو يفرك لورود السنة به، ففي البخاري ومسلم عن عائشة ـرضي الله عنها ـ"أنها كانت تغسل المني من ثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم" وفي رواية :لقد رأيتني أفركه من ثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم فركا فيصلي فيه.

وتابع: وذهب الإمام أبو حنيفة، ومالك ، والثورى ، والأوزاعي إلى نجاسة المني، ويجب غسله عند مالك ،والأوزاعي، ويكفي فركه عند الإمام أبي حنيفة إذا كان يابسا.

قالت دار الإفتاء، إن القرآن الكريم حث على القيم السليمة والعادات الحميدة من حيث ضرورة فصل مكان نوم الأبناء عن غرفة الوالدين، والاستئذان عند الدخول، بقوله تعالى:َ ياأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِيَسْتَأْذِنْكُمُ الَّذِينَ مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ وَالَّذِينَ لَمْ يَبْلُغُوا الْحُلُمَ مِنْكُمْ﴾ ..سورة النور: 58.

وأوضحت: "وردت أحاديث متعددة تنهى عن إيقاع الطلاق إلا عند الضرورة، وتتوعد المرأة التي تطلب من زوجها أن يطلقها بدون سبب معقول بالعذاب الشديد، ومن ذلك ما رواه أبو داود والترمذي عن ثوبان أن رسول الله ﷺ قال: «أَيُّمَا امْرَأَةٍ سَأَلَتْ زَوْجَهَا طَلاقًا فِي غَيْرِ مَا بَأْسٍ [أي من غير عذر شرعي أو سبب] فَحَرَامٌ عَلَيْهَا رَائِحَةُ الْجَنَّةِ»". (التفسير الوسيط)

وتابعت: تُبْ إلى الله وردَّ المظالم إلى أهلها، يُطهرك من أوحالك بعدما زلت أقدامك، قال تعالى: {إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ} [هود: 114].

المصدر: elbalad

قد يعجبك أيضا...

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على الإفتاء: الرسول حث على فصل مكان نوم البنين عن البنات في سن العاشرة

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
50169

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

سجل في النشرة الاخبارية في نور الله